بريدة






عـودة للخلف بريدة ستي » بريدة ستي » سـوالـيـف كـشكـولـيـة » خواطر وافكار 3

سـوالـيـف كـشكـولـيـة الطرائف و الألغاز - يمنع مشاركة النساء

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 12-09-2016, 04:25 PM   #1
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131
خواطر وافكار 3




لا يخلوا الانسان من هم


والهم هو توفع لمكروه يقع في المستقبل على الانسان او على من يحب

ولما كانت الحياة بطبعها محل للمفجأت الساره وغير الساره ..

والناس يرون أن المفاجأت في الابدان والاموال والاهل تصيب الناس كلهم

كان القلق او الهم ملازم للانسان في كل اطور حياته


والانسان بطبعه باحث عن السلامه والامن والراحه


وكل ما يكدر هذه المقاصد الثلاث يوقع في الهم والغم والقلق


والتوكل والاحسان الى الناس وصدق الالتجاء الى الله تعالي وعمل الاسباب


هذه الاربع سبب كبير لجعل حياة افراد اكثر امنا وراحه وسلاما
الزنقب غير متصل   الرد باقتباس


قديم(ـة) 12-09-2016, 04:29 PM   #2
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131

المفاجأة المكروهيه في البدن تعيد حسابات الانسان


رأيت بعض من اصيب بأزمة في بدنه بصورة مفاجئه كاد معها ان يودع الحياة


في وجهه خوف وفي قلبه هلع وفي افكارة تشتت


اكتشف أن مسأله وجوده في الحياة ليست يقينه بل هي امر مظنون ومشكوك فيه


وفي هذه الحالة تبداء غريزه الموت بالعمل في نفس وعقل الانسان


واذا لم يكن لهذه الغريزه مهذب ديني يؤمن بالله ويعمل للاخره ويرى أن الحياة


ليست نهاية المشور بل هي طريق في مشور طويل يوصل الى الثواب العظيم


فسوف تستبد به هذه الغزيره حتى تشوش عليه راحته وكل حياته ..



وهناك ايضا مفاجات غير متوقعه في التعامل مع الناس وفي ظنونك بمن حولك


وهذه المفاجات بسبب لزلزله في الشخصيه واحكامها المعتاده


الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 12-09-2016, 04:34 PM   #3
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131



لا تضع في ذهنك أن فلان احسن او افضل او ازكي منك


هذه الفكره تحطم ذاتيتك وتظهرك رغم تجلدك في اظهار فكرة التساوي

مع الطرف المقابل في وضع لا يحسد عليه


ان الشك في النفس اية الانهزام .. ويجعل الطرف الاخر يرحمك او يحتقرك


وليست المسأله في القدرات والمواهب فمعظم الناس لهم نفس القدرات والمواهب

بصورة متقاربه


لكن الشأن في الثقه بالنفس واعتقاد انها مؤهله للوصول الى كمالها المستطاع ..





وقد تجد من الناس من يحاول ان يسيطر عليك


ويمهد لذالك بالخضوع لك ثم مساوتك بالنديه ثم محاولة فرض ارادتة عليك

هكذا ينتقل من طور الى طور لكي يبز طبعه الاول القديم في حبه لخضوع كل شي لارادته ..


ومشكلته التى لا يرى نفسه ..

ولابد من اعلان التحرر الشخصي من البداية وعدم السكوت لمحاولات

القسر والاخضاع ..


وفي معركتك مع هولاء أما أن تخضعهم لارادتك .. او تصاحبهم بالنديه والتشارك المصلحي

او تخضع لهم

وبعضهم لا يرضى الا بالخضوع او التسيطر

ولا يفهم من الحياة مبداء التشارك والنديه

ومثل هولاء انت مضطر لكي تفرض اردتك عليهم .. او ترحل عنهم بدون رجعه ..



الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 12-09-2016, 06:37 PM   #4
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131
لا يمكن أن يرى الانسان عيوبه بنفسه .. ولا يمكن أن يراقب عقله بنفسه

لان الانسان لا يكون ناظر ومنظور وفاهم ومحل الفهم في ان واحد

ولدينا مثال حسي يوضح هذه الفكره

الانسان لا يمكن أن يشم من نفسه الرائحه الكرهيه اذا كانت في فمه او ملابسه او جسمه

ولا يمكن أن يرى وجهه بدون مرأه ..
الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 12-09-2016, 06:41 PM   #5
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131


الجمود على الظواهر يخلق تضارب عجيب في الفهم

فترى من يجمد على الظاهر يختلف بدرجه التناقض

وكلاهما ينتمينان الى مدرسة واحده في التأويل والنظر

ومع ذالك تجد هذه الفجوه ..

ما السبب ؟

ان النظر الى الظواهر مظنه الى الشطط

ولابد من من نظر كلي مقاصدي واقعي


فالنظر الكلي ان تنظر الى مجموع النصوص والكليات الشرعيه المقرر

والمقاصدي أن تنظر الى غايات النص الشرعي في الارض

والواقعي أن تنظر الى ما يحقق الخير ويدفع الشر الاني والمستقبلي


وبمجموع هذه المناظير الثلاثة يضطرد الامر ويكون له منهجيه مجمعه لا مفرقه
الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 12-09-2016, 06:45 PM   #6
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131


ربما اقبل الانسان الى من ينفر عنه

لا حب له .. ولا تملقا فيما عنده

ولكن طلبا لاثبات وجوده .. ورغبه في فرض نفسه عليه

وبمجرد ما يحترمه الطرف الاخر او يحمل له في قلبه موده يتركه يغير رجعه


فيظن أن السبب أن النفوس تنفر ممن يقبل عليها وتقبل على من يقبل عليها

ولا يدري أن خلف ذالك طلبا للكرامه النفسيه غائر في الاعماق يريد أن يثبت

للطرف الاخر أني اهل ان احترم وسوف اثبت لك ذالك بالتجريه


ثم يسعي في التقرب اليه بنفعه وخدمته والتعامل الاحسن حتى يكسب الاعتراف


به بقوة الاحسان ..

فاذا فعل ذالك خف من اقباله ومضى لشانه ..




وربما جنحت النفس الخيره بسبب الجوع الغريزي والفقر التعاطفي

فاذا حصلت من هذا ما يكفيها اطمأنت وتفرغت لاهدافها ومشاريعها


فالنفس لها مطالب غريزيه وتعاطيفه ..

والاخلال بها موقع في الاضطرار والقلق وعدم الكلي على الهدف الحياتي


فاذا استجاب الانسان لها بقدر معقول شبعت وتفرغت لما هي بصدده ..

ويتجلي في ذهنك ذالك التصوير النبوي المطابق

المنب لا ارضا قطع ولا ظهر ابقي


والانبتات الاقبال الدائم على الجد .. فتكل الراحله وتتعب .. ويكثر وقوفها والتفاتها ..




الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 12-09-2016, 10:22 PM   #7
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131



كل شي ترغبه وتحبه لابد أن تعطيه شي من جهدك وتفرغ له شي من وقتك

الحياة هكذا لا يمكن أن تعطيك شي بدون مقابل ..

لابد من بذل وعطاء وتفريغ وقت من اجل أن تصل الى ما تحب

ولن يستمر معك ما تحب حتى تبذل شي من الجهد وشي من الوقت


وورد في الحديث


( قد افلح من اسلم ورزق كفافا وقنعه الله بما اتاه )


فياخذ ما يكفيه ويقتنع ولا يطلب المزيد ويتفرغ في باقي وقته

لعمارة دارة الاخره بالذكر والعباده والعلم والتعليم والفكر والاحسان


وكما اتسعت رغبات الانسان زاد شغله وكثر جهده ..
الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 12-09-2016, 10:25 PM   #8
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131



لا تعمل لمن لا يثق بك

بعض الناس لا يثق بأحد ويحب أن ينجز اعماله بنفسه

ويقال احفظ للناس ولا تصلح لهم

ولا تبادر بخدمة احد حتى تعرف ثلاثة امور

الاول أنه يحب منك ان تخدمه

الثاني انه يثق في خدمتك له

الثالث ان يقدر خدمتك له


فاذا لم يكن في خدمتك له احد هذه الثلاثة فالجهد ضائع

لان بعض لا يحب ان يخدم .. وبعضهم لا يثق بخدمة الاخرين له .. وبعضهم لا يقدر

من يخدمه ..


وبعض صعب ارضائه بسبب ارتفاع سقفه التقويمي والمثالي

فتجد أن من حوله يروجون انفسهم عنده لكي يحضون بوفر احترامه وتقديره

فاذا عجزوا نفرو منه وتركوه ..






الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-09-2016, 09:39 AM   #9
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131



نفذ فورا


اذا عزمت على اي عمل فنفذه فورا وبدون تردد

التردد او التأخير سبب لترك العمل برمته


تستفيد من التنفيذ الفوري ثلاثة امور


الاول استغلال النشاط الجسمي والنفسي ..

فأنت تبدأ بتنفيذ العمل وقت نشاطك


فجسمك له قوة وضعف ونفسك لها اقبال وادبار




الثاني استغلال الوقت بما ينفع


الثالث سقوط مؤنه العمل والنعيم بالراحه

فأجمل ساعات الراحه ما كان عقب عمل دؤؤب


وفي التنفيذ لاعمالك احرص على


الاول البداءه بالاهم فالاهم

الثاني الاتقان في الاداء

الثالث التمهل وعدم العجله

الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-09-2016, 09:43 AM   #10
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131


افة الناس انهم لا يشكرون المحسن ولا يرحمون المخطي

شكر المحسن أن تكافأه عن احسانه وتدفن سيئاته في بحار حسناته

فليس شكر المحسن ان تكفاءه فقط وعندما يخطي تسقطه على الارض بالضربة القاضيه

لا .. هذا ليس من الشكر في الشي


فحظ الصنيعه والتجاوز عن الفهوه هما عماد شكر المحسن


ورحمة المخطي لا يعني أنك لا تعاقبه او تهمله ..


وأنما يعني أنك تسعي في اصلاحه وأستصلاح قلبه


وتملاء نفسك أن هذا الشخص قابل للعلاج وقريب من الصلاح

كما قال ربنا لموسى وهارون عندما ذهبا الى فرعون ( فقولا له قولا لينا لعله يتذكر او يخشي )


لعل للترجي وهي هنا موجهه الى موسى وهارون ..

اي وأنتما ترجوان وتطمعان في هدايته وصلاح قلبه
الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-09-2016, 09:50 AM   #11
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131


نتكلم عن التربيه ولا ندري عن عناصرها الداخليه وجوهرها الذاتي

جوهر التربيه مكون من امرين

الاول التغذيه .. والثاني التهذيب


تغذية القلوب بالايمان وتغذية النفوس بالثقه بالنفس وأعتقاد انها قابلة للوصول الى كمالها


المستطاع وتغذية العقول بالعلوم النافعه ..

وتهذيب النفوس من الدخائل والجوارح من الاخطاء


وانظر الى هذه المثال المحسوس

انظر الى شجرة نخل تركت بدون سقي ولا تشذيب ولا تهذيب

لها منظر بشع جدا عسبانها وساقها وثمرتها بشعه المنظر

والسبب انها لم تغذي ولم تهذب ..





اما وسائلها فكثيره

القدوة وسيلة اي ان تتمثل امام المتربي ما تحب ان يكون عليه

والوعظ وسيله .. وحسن الخلق وسيلة .. والمكافاءة وسيلة والعقوبه وسيله

والتشجيع وسيلة .. وصحبة الاخيار وسيلة ..
الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-09-2016, 09:57 AM   #12
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131



1 - كثيره هي اعداء الانسان

حشرات متنوعه .. قوراض ضارة .. زواحف سامه .. امرض مختلفه

شياطين مؤذيه .. ظلمه ومعتدون من الانس .. الخ

كتب على الانسان في هذه الحياة الصراع والكفاح من اجل البقاء

وكتب عليه أن يواجه اعداء كثر في هذه الحياة

فقانون الحياة ( بعضكم لبعض عدو )



2 - اذا ارات ان تعرف حب شخص لشخص فلاحظه في امرين

الاول اكرامه والغيره عليه

الثاني الدفاع عنه وعدم تحميله ما لا يطيق


فابالاكرام يتقرب اليه ويتجه نحوه


وبالدفاع يحميه ويذود عنه


وضد ذالك قلة المحبه تفرز امرين


الاول عدم الاهتمام والاكتراث

الثاني عدم الدفاع عنه وتحميله فوق حمله


فيكون مع الناس ضده ..




3 - الاهمال هو ترك ما لا نحتاج اليه ولا يؤذنا

ترى الاشجار من حولك مهمله متروكه والسبب

أن الناس لا ينتفعون منها .. ولا يتأذون منها

ولو تأذوا منها لقطعوها .. ولو انتفعوا منها لا عتنوا بها


فالاعتناء بالشي سببه الانتفاع به


والاهمال للشي سببه عدم الانتفاع به ..


واذا رأيت من يهمل او يترك والديه او اخوانه او اهله

فأعلم أنه في قرارة نفسه يقول هولاء ينفعون ولا يضرون فتركهم اولي

ولوانه ايقن انهم نافعون له في الدنيا بطول العمر وسعة الرزق وفي الاخره بدخول الجنه

لما اهملهم وتركهم ..


الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-09-2016, 10:07 AM   #13
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131


1 - اذا دعوت بدعوة فأنظر وانتظر تحققها

رؤية اثار دعائك وصلاتك في حياتك سبب لدوام التعبد

وانتظار الفرج عباده .. وانتظار الجزء الدنيوي والاخروي من الله

على العباده والذكر عباده ايضا

وهو مقوى للنفس مشجع لها على الديمومه في العمل

لان النفس لا تعمل الا اذا كانت تطمع من شي او ترهب من شي

ولذا ختمت ايات كثيره ب ( لعلكم تهتدون لعلكم ترحمون لعلكم تتقون )

اي اطمع وارج أن تهتدي وترحم وتتقي ..

لان الانسان لا يعمل بدون رجاء او رهبه من شي ..



2 - ادع ربك وخذ بأدني سبب


الله تبارك اسمه يبارك في اسباب عبده اذا كان متوكلا عليه داعيا له متعلق به


ويجعل الله في الاسباب البسيطه نتائج كبيره وعظيمه ..




حينما استجاب الله لايوب وعافاه قال له ( اركض برجلك )

فضرب برجله الارض فخرجت عين فأغتسل منها وشرب منها فبري

فجعل الله شفائه في اهون واقرب وابسط سبب


وهذا من دعى ربه يجعل الله له الفرج بأدني الاسباب



3 - الناس فيما يعشقون مذاهب

لا تستغرب اذا رايت من يرتاح في شي مؤذي او متعب بالنسبه لك

فأنت تراه متعب او مؤذي وهو يراه مريح


ترى انسان ينام في حراره الشمس وعند الشارع العام وعوادم السيارات تدخل في فمه وانفه

ومع ذالك هو مرتاح جدا في هذا الوضع

والسبب أن كل انسان ينام على الجنب الذي يريحه

وترى انسان يحب شي ويسعي اليه ويتعب من اجله وهولا يستحق كل هذا العناء

لا تستغرب .. فللناس فيما يحبون مذاهب شتى مختلفه ومتنوعه ومتضاده




4 - التدريب المستمر يولد الخفه والسرعه


اذا كان الانسان دائم العمل في شي معين اتقنه وسهل عليه


انظر الى بط الحمام في الطيران وسرعة غيره من الطيور المتوحشه

السبب أن هذا مستأنس تعود قلة الطيران .. ذالك متوحش لا يحمي نفسه ولا يتناول

غذائه الا بالطيران ..


وهكذا الانسان اذا دمن شي وعمل به اتقنه وسهل عليه ..

فالتدريب المستمر ينمي الملكات ويقويها ويصل بها الى اعلى مستوى يمكن أن تصل اليه

والملكه هي القابليات التى يولد بها الانسان ..

والتى يمكن أن تتحول الى شي مبدع ومبهر اذا درب الانسان ..
الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 14-09-2016, 06:46 PM   #14
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131



تذكرت الكلمه الدارجه ( كنت في وضع لا احسد عليه )

هناك مواقف وحالات تأتي على الانسان لا يمكن أن يحسد عليها

اما ان يرحمه الناس .. او لا يهتم به الناس

وهي حالات الضراء ..

وما درئت عين الحسود بمثل هذه الحالات التى تنقل اليه


فقلب الحسود يبرد وعينه تبطل اذا علم أن محسوده في وضع صعب


عند ذالك يغفل عنه وتبرد عينه عليه ..


ويعتمد بعض الناس على هذا


يشيع بين الناس انه في وضع صعب من اجل أن يغفل عنه حساد


وبعض الناس يعاكس هذا


يشيع بين الناس أنه في وضع حسن من اجل ان يغيظ حساده
الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد

الإشارات المرجعية

أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق

انتقل إلى


الساعة الآن +4: 08:14 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

المنشور في بريدة ستي يعبر عن رأي كاتبها فقط
(RSS)-(RSS 2.0)-(XML)-(sitemap)-(HTML)