بريدة






عـودة للخلف بريدة ستي » بريدة ستي » سـوالـيـف كـشكـولـيـة » خواطر وافكار 3

سـوالـيـف كـشكـولـيـة الطرائف و الألغاز - يمنع مشاركة النساء

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 12-09-2016, 04:25 PM   #1
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131
خواطر وافكار 3




لا يخلوا الانسان من هم


والهم هو توفع لمكروه يقع في المستقبل على الانسان او على من يحب

ولما كانت الحياة بطبعها محل للمفجأت الساره وغير الساره ..

والناس يرون أن المفاجأت في الابدان والاموال والاهل تصيب الناس كلهم

كان القلق او الهم ملازم للانسان في كل اطور حياته


والانسان بطبعه باحث عن السلامه والامن والراحه


وكل ما يكدر هذه المقاصد الثلاث يوقع في الهم والغم والقلق


والتوكل والاحسان الى الناس وصدق الالتجاء الى الله تعالي وعمل الاسباب


هذه الاربع سبب كبير لجعل حياة افراد اكثر امنا وراحه وسلاما
الزنقب غير متصل   الرد باقتباس


قديم(ـة) 12-09-2016, 04:29 PM   #2
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131

المفاجأة المكروهيه في البدن تعيد حسابات الانسان


رأيت بعض من اصيب بأزمة في بدنه بصورة مفاجئه كاد معها ان يودع الحياة


في وجهه خوف وفي قلبه هلع وفي افكارة تشتت


اكتشف أن مسأله وجوده في الحياة ليست يقينه بل هي امر مظنون ومشكوك فيه


وفي هذه الحالة تبداء غريزه الموت بالعمل في نفس وعقل الانسان


واذا لم يكن لهذه الغريزه مهذب ديني يؤمن بالله ويعمل للاخره ويرى أن الحياة


ليست نهاية المشور بل هي طريق في مشور طويل يوصل الى الثواب العظيم


فسوف تستبد به هذه الغزيره حتى تشوش عليه راحته وكل حياته ..



وهناك ايضا مفاجات غير متوقعه في التعامل مع الناس وفي ظنونك بمن حولك


وهذه المفاجات بسبب لزلزله في الشخصيه واحكامها المعتاده


الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 12-09-2016, 04:34 PM   #3
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131



لا تضع في ذهنك أن فلان احسن او افضل او ازكي منك


هذه الفكره تحطم ذاتيتك وتظهرك رغم تجلدك في اظهار فكرة التساوي

مع الطرف المقابل في وضع لا يحسد عليه


ان الشك في النفس اية الانهزام .. ويجعل الطرف الاخر يرحمك او يحتقرك


وليست المسأله في القدرات والمواهب فمعظم الناس لهم نفس القدرات والمواهب

بصورة متقاربه


لكن الشأن في الثقه بالنفس واعتقاد انها مؤهله للوصول الى كمالها المستطاع ..





وقد تجد من الناس من يحاول ان يسيطر عليك


ويمهد لذالك بالخضوع لك ثم مساوتك بالنديه ثم محاولة فرض ارادتة عليك

هكذا ينتقل من طور الى طور لكي يبز طبعه الاول القديم في حبه لخضوع كل شي لارادته ..


ومشكلته التى لا يرى نفسه ..

ولابد من اعلان التحرر الشخصي من البداية وعدم السكوت لمحاولات

القسر والاخضاع ..


وفي معركتك مع هولاء أما أن تخضعهم لارادتك .. او تصاحبهم بالنديه والتشارك المصلحي

او تخضع لهم

وبعضهم لا يرضى الا بالخضوع او التسيطر

ولا يفهم من الحياة مبداء التشارك والنديه

ومثل هولاء انت مضطر لكي تفرض اردتك عليهم .. او ترحل عنهم بدون رجعه ..



الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 12-09-2016, 06:37 PM   #4
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131
لا يمكن أن يرى الانسان عيوبه بنفسه .. ولا يمكن أن يراقب عقله بنفسه

لان الانسان لا يكون ناظر ومنظور وفاهم ومحل الفهم في ان واحد

ولدينا مثال حسي يوضح هذه الفكره

الانسان لا يمكن أن يشم من نفسه الرائحه الكرهيه اذا كانت في فمه او ملابسه او جسمه

ولا يمكن أن يرى وجهه بدون مرأه ..
الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 12-09-2016, 06:41 PM   #5
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131


الجمود على الظواهر يخلق تضارب عجيب في الفهم

فترى من يجمد على الظاهر يختلف بدرجه التناقض

وكلاهما ينتمينان الى مدرسة واحده في التأويل والنظر

ومع ذالك تجد هذه الفجوه ..

ما السبب ؟

ان النظر الى الظواهر مظنه الى الشطط

ولابد من من نظر كلي مقاصدي واقعي


فالنظر الكلي ان تنظر الى مجموع النصوص والكليات الشرعيه المقرر

والمقاصدي أن تنظر الى غايات النص الشرعي في الارض

والواقعي أن تنظر الى ما يحقق الخير ويدفع الشر الاني والمستقبلي


وبمجموع هذه المناظير الثلاثة يضطرد الامر ويكون له منهجيه مجمعه لا مفرقه
الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 12-09-2016, 06:45 PM   #6
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131


ربما اقبل الانسان الى من ينفر عنه

لا حب له .. ولا تملقا فيما عنده

ولكن طلبا لاثبات وجوده .. ورغبه في فرض نفسه عليه

وبمجرد ما يحترمه الطرف الاخر او يحمل له في قلبه موده يتركه يغير رجعه


فيظن أن السبب أن النفوس تنفر ممن يقبل عليها وتقبل على من يقبل عليها

ولا يدري أن خلف ذالك طلبا للكرامه النفسيه غائر في الاعماق يريد أن يثبت

للطرف الاخر أني اهل ان احترم وسوف اثبت لك ذالك بالتجريه


ثم يسعي في التقرب اليه بنفعه وخدمته والتعامل الاحسن حتى يكسب الاعتراف


به بقوة الاحسان ..

فاذا فعل ذالك خف من اقباله ومضى لشانه ..




وربما جنحت النفس الخيره بسبب الجوع الغريزي والفقر التعاطفي

فاذا حصلت من هذا ما يكفيها اطمأنت وتفرغت لاهدافها ومشاريعها


فالنفس لها مطالب غريزيه وتعاطيفه ..

والاخلال بها موقع في الاضطرار والقلق وعدم الكلي على الهدف الحياتي


فاذا استجاب الانسان لها بقدر معقول شبعت وتفرغت لما هي بصدده ..

ويتجلي في ذهنك ذالك التصوير النبوي المطابق

المنب لا ارضا قطع ولا ظهر ابقي


والانبتات الاقبال الدائم على الجد .. فتكل الراحله وتتعب .. ويكثر وقوفها والتفاتها ..




الزنقب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 22-12-2016, 08:17 PM   #7
nermeen amread
عـضـو
 
تاريخ التسجيل: Dec 2016
البلد: مصر
المشاركات: 9
حلللللللللللللللللوووووووووه
nermeen amread غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد

الإشارات المرجعية

أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق

انتقل إلى


الساعة الآن +4: 05:51 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

المنشور في بريدة ستي يعبر عن رأي كاتبها فقط
(RSS)-(RSS 2.0)-(XML)-(sitemap)-(HTML)