بريدة






عـودة للخلف بريدة ستي » بريدة ستي » بــنــت بــريــدة » ÷*÷خيمة شهر رمضان المبـــــــارك ÷*÷

بــنــت بــريــدة بنت بريدة - القسم خاص بالنساء -- يمنع المنقول

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 14-09-2006, 06:02 PM   #1
بسمات الأمل
عـضـو
 
صورة بسمات الأمل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: مدينة الزهـــور
المشاركات: 221
÷*÷خيمة شهر رمضان المبـــــــارك ÷*÷

أخواتي الكريمات السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
هنا سيكون كل مايتعلق بشهر رمضان المبارك ..ونتمنى من جميع الأخوات التفاعل بالاستعداد لشهر
رمضان بأن تحضرن فوائد وغيره في هذه الركن الخاص نسأل الله أن يبلغنا إياه ..آميين ..

عشر وسائل لاستقبــــــال شهر رمضان المبــارك
الحمد لله رب العالمين , والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين , سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد :
هذه رسالة موجهة لكل مسلم أدرك رمضان وهو في صحة وعافية, لكي يستغله في طاعة الله تعالى , وحاولت أن تكون هذه الرسالة في وسائل وحوافز إيمانية تبعث في نفس المؤمن الهمة والحماس في عبادة الله تعالى في هذا الشهر الكريم , فكانت بعنوان ( عشر وسائل لاستقبال رمضان وعشر حوافز لاستغلاله ) فأسأل الله تعالى التوفيق والسداد وأن يجعل عملي هذا خالصاً لوجهه الكريم , وصلى الله على سيدنا محمد , وآله وصحبه أجمعين .

كيف نستقبل رمضان ؟
س: ما هي الطرق السليمة لاستقبال هذا الشهر الكريم ؟

ينبغي للمسلم أن لا يفرط في مواسم الطاعات , وأن يكون من السابقين إليها ومن المتنافسين فيها , قال الله تعالى : { وَفِي ذَلِكَ فَلْيَتَنَافَسِ الْمُتَنَافِسُونَ} الآية ( المطففين : 26 )
فاحرص أخي المسلم على استقبال رمضان بالطرق السليمة التالية :
الطريقة الأولى : الدعاء بأن يبلغك الله شهر رمضان وأنت في صحة وعافية , حتى تنشط في عبادة الله تعالى , من صيام وقيام وذكر , فقد روي عن أنس بن مالك – رضي الله عنه – أنه قال كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل رجب قال ( اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان ( رواه أحمد والطبراني ) . لطائف المعارف . وكان السلف الصالح يدعون الله أن يبلغهم رمضان , ثم يدعونه أن يتقبله منهم .
** فإذا أهل هلال رمضان فادع الله وقل ( الله أكبر اللهم أهله علينا بالأمن والإيمان والسلامة والإسلام , والتوفيق لما تحب وترضى ربي وربك الله ) [ رواه الترمذي , والدارمي , وصححه ابن حيان ]

الطريقة الثانية : الحمد والشكر على بلوغه , قال النووي – رحمه الله – في كتاب الأذكار : ( اعلم أنه يستحب لمن تجددت له نعمة ظاهرة , أو اندفعت عنه نقمة ظاهرة أن يسجد شكراً لله تعالى , أو يثني بما هو أهله ) وإن من أكبر نعم الله على العبد توفيقه للطاعة , والعبادة فمجرد دخول شهر رمضان على المسلم وهو في صحة جيدة هي نعمة عظيمة , تستحق الشكر والثناء على الله المنعم المتفضل بها , فالحمد لله حمداً كثيراً كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه .

الطريقة الثالثة : الفرح والابتهاج , ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه كان يبشر أصحابه بمجئ شهر رمضان فيقول : ( جاءكم شهر رمضان , شهر رمضان شهر مبارك كتب الله عليكم صيامه فيه تفتح أبواب الجنان وتغلق فيه أبواب الجحيم ... الحديث . ( أخرجه أحمد ) .
وقد كان سلفنا الصالح من صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم والتابعين لهم بإحسان يهتمون بشهر رمضان , ويفرحون بقدومه , وأي فرح أعظم من الإخبار بقرب رمضان موسم الخيرات , وتنزل الرحمات .

الطريقة الرابعة : العزم والتخطيط المسبق للاستفادة من رمضان , الكثيرون من الناس وللأسف الشديد حتى الملتزمين بهذا الدين يخططون تخطيطاً دقيقاً لأمور الدنيا , ولكن قليلون هم الذين يخططون لأمور الآخرة , وهذا ناتج عن عدم الإدراك لمهمة المؤمن في هذه الحياة, ونسيان أو تناسى أن للمسلم فرصاً كثيرة مع الله ومواعيد مهمة لتربية نفسه حتى تثبت على هذا الأمر ومن أمثلة هذا التخطيط للآخرة , التخطيط لاستغلال رمضان في الطاعات والعبادات , فيضع المسلم له برنامجاً عملياً لاغتنام أيام وليالي رمضان في طاعة الله تعالى , وهذه الرسالة التي بين يديك تساعدك على اغتنام رمضان في طاعة الله تعالى إن شاء الله تعالى .

الطريقة الخامسة : عقد العزم الصادق على اغتنامه وعمارة أوقاته بالأعمال الصالحة , فمن صدق الله صدقه وأعانه على الطاعة ويسر له سبل الخير , قال الله عز وجل : { فَلَوْ صَدَقُوا اللَّهَ لَكَانَ خَيْراً لَهُمْ } [ محمد : 21}

الطريقة السادسة : العلم والفقه بأحكام رمضان , فيجب على المؤمن أن يعبد الله على علم , ولا يعذر بجهل الفرائض التي فرضها الله على العباد , ومن ذلك صوم رمضان فينبغي للمسلم أن يتعلم مسائل الصوم وأحكامه قبل مجيئه , ليكون صومه صحيحاً مقبولاً عند الله تعالى : { فَاسْأَلوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ } [ الأنبياء :7}

الطريقة السابعة : علينا أن نستقبله بالعزم على ترك الآثام والسيئات والتوبة الصادقة من جميع الذنوب , والإقلاع عنها وعدم العودة إليها , فهو شهر التوبة فمن لم يتب فيه فمتى يتوب ؟" قال الله تعالى : { وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ } [ النور : 31].

الطريقة الثامنة : التهيئة النفسية والروحية من خلال القراءة والاطلاع على الكتب والرسائل , وسماع الأشرطة الإسلامية من { المحاضرات والدروس } التي تبين فضائل الصوم وأحكامه حتى تتهيأ النفس للطاعة فيه فكان النبي صلى الله عليه وسلم يهيء نفوس أصحابه لاستغلال هذا الشهر , فيقول في آخر يوم من شعبان : جاءكم شهر رمضان ... إلخ الحديث أخرجه أحمد والنسائي ( لطائف المعارف ).

الطريقة التاسعة : الإعداد الجيد للدعوة إلى الله فيه , من خلال :
1- تحضير بعض الكلمات والتوجيهات تحضيراً جيداً لألقائها في مسجد الحي .
2- توزيع الكتيبات والرسائل الوعظية والفقهية المتعلقة برمضان على المصلين وأهل الحي .
3- إعداد ( هدية رمضان) وبإمكانك أن تستخدم في ذلك ( الظرف) بأن تضع فيه شريطين وكتيب , وتكتب عليه (هدية رمضان) .
4- التذكير بالفقراء والمساكين , وبذل الصدقات والزكاة لهم .

الطريقة العاشرة : نستقبل رمضان بفتح صفحة بيضاء مشرقة مع :
أ‌- الله سبحانه وتعالى بالتوبة الصادقة .
ب‌- الرسول صلى الله عليه وسلم بطاعته فيما أمر واجتناب ما نهى عنه وزجر .
ج- مع الوالدين والأقارب , والأرحام والزوجة والأولاد بالبر والصلة .
د- مع المجتمع الذي تعيش فيه حتى تكون عبداً صالحاً ونافعاً قال صلى الله عليه وسلم أفضل الناس أنفعهم للناس ) .

** هكذا يستقبل المسلم رمضان استقبال الأرض العطشى للمطر واستقبال المريض للطبيب المداوي , واستقبال الحبيب للغائب المنتظر.
فاللهم بلغنا رمضان وتقبله منا إنك أنت السميع العليم .

منقوووول
__________________
يقول ابن القيم" السنة شجرة، والشهور فروعها، والأيام أغصانها، والساعات أوراقها، والأنفاس ثمرها، فمن كانت أنفاسه في طاعة فثمرة شجرته طيبة، ومن كانت في معصية فثمرته حنظل، وإنما يكون الحصاد يوم المعاد، فعند الحصاد يتبين حلو الثمار من مرها".
قال بعض الحكماء:
وعائب يعيب الناس بفضل عيبه ويبغضهم بحسب بغضه ويرفع عوراتهم ليكونوا شركاءه في عورته
لاشيء أحب إلى الفاســــــــق من زلة عالم ولاإلى الخــــــــامل من عثــــــــــرة شريف.
ثم أنشد
إن يعلموا الخير يخفوه وإن علموا * شراً أذيع وإن لم يعلمواكذبوا

آخر من قام بالتعديل بسمات الأمل; بتاريخ 14-09-2006 الساعة 06:56 PM.
بسمات الأمل غير متصل   الرد باقتباس


قديم(ـة) 14-09-2006, 06:15 PM   #2
بسمات الأمل
عـضـو
 
صورة بسمات الأمل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: مدينة الزهـــور
المشاركات: 221
البرنامج اليومي للصائمين في رمضان

( )




المقصود من البرنامج : الكيفية المثالية لاغتنام المسلم يومًا من رمضان حقًا كما ينبغي مستغلاً كل ساعة فيه بأداء طاعة وعبادة أو نفع متعدي للآخرين يتقرب به إلى الله تعالى راجيًا بذلك الأجر والثواب .

قال ابن مسعود رضي الله عنه : ( ما ندمت على شيء ندمي على يوم غربت شمسه , نقص فيه أجلي ولم يزدد فيه عملي ) .

فاليوم الواحد من رمضان يعد فرصة سانحة ومجالاً واسعًا للتقرب إلى الله بأنواع من الطاعات وتنوع العبادات فيكون الأجر أعظم والثواب أكبر .

فيا أخي الصائم / أختي الصائمة :

إن استطعت ألا يسبقك أحد إلى الله في هذا الشهر فافعل .



ملاحظة :

البرنامج التالي يمكن فيه ختم القرآن الكريم مرة أو مرتين أو ثلاث بإذن الله خلال شهر رمضان , وإن كنتم تستطيعون الزيادة في عدد الختمات خلال الشهر فقد أصبتم خيرا أكثر بإذن الله , ويجب التأكيد إن هذا البرنامج لا يقيد المسلم بأوقات معينة لقراءة القرآن أو الذكر , فالذكر وقراءة القرآن عبادات مباحة في جميع الأوقات والأماكن .













البرنامج المقترح بعد طلوع الفجر
· إجابة المؤذن لصلاة الفجر :

" اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة آت محمدا الوسيلة والفضيلة وابعثه مقاما محمودا الذي وعدته " , صححه الألباني رقم: 6423 في صحيح الجامع .

· أداء سنة صلاة الفجر في المنزل ركعتان :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها " ,رواه مسلم .

" و قد قرأ النبي صلى الله عليه و سلم في ركعتي الفجر قل يا أيها الكافرون وقل هو الله أحد "صححه الألباني .

· أداء صلاة الفجر في المسجد جماعة للرجال مع الحرص على التبكير إلى الصلاة :

قال صلى الله عليه وسلم : " ولو يعلمون ما في العتمة والصبح لأتوهما ولو حبوًا "متفق عليه, "بشر المشائين في الظلم إلى المساجد بالنور التام يوم القيامة ", رواه الترمذي وابن ماجه و صححه الألباني رقم: 2823 في صحيح الجامع .

· الانشغال بالدعاء أو الذكر أو قراءة القرآن حتى إقامة الصلاة :

قال صلى الله عليه وسلم : " الدعاء لا يرد بين الأذان والإقامة ", رواه أحمد والترمذي وأبو داوود و صححه الألباني رقم: 3408 في صحيح الجامع .

· الجلوس في المسجد للرجال / المصلى للنساء :

- للذكر و قراءة أذكار الصباح :

كان النبي صلى الله عليه وسلم : " إذا صلى الفجر تربع في مجلسه حتى تطلع الشمس الحسناء ", رواه مسلم .

- تلاوة القرآن :

قال تعالى : ( إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًاِ ) [الإسراء:78[.

الالتزام قدر الإمكان بــ :

- قراءة نصف حزب من القرآن لإكمال ختمة واحدة خلال شهر رمضان.

- أو قراءة حزب واحد من القرآن لإكمال ختميتن خلال شهر رمضان.

- أو قراءة حزب واحد من القرآن لإكمال 3 ختمات خلال شهر رمضان.

ومن استطاع الزيادة في مقدار التلاوة فقد حصد خيرا كثيرا إن شاء الله .

- بعد طلوع الشمس ( بثلث ساعة تقريبًا ) الصلاة ركعتين مستشعرًا ثواب وأجر عمرة وحجة تامة :

** ملاحظة : صلاة الإشراق هي نفسها صلاة الضحى أول وقتها .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "من صلىالغداة في جماعة ثم قعد يذكر الله حتى تطلع الشمس ثم صلى ركعتين، كانت له كأجر حجةوعمرة تامة تامة تامة" ,رواه الترمذي و صححه الألباني .

· تذكر استصحاب نية الخير طوال اليوم الرمضاني .







البرنامج المقترح بعد الخروج من المسجد / مغادرة المصلى
· النوم مع الاحتساب فيه :

قال معاذ بن جبل رضي الله عنه : " إني لأحتسب في نومتي كما أحتسب في قومتي" .

· أداء صلاة الضحى ولو ركعتين :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "يصبح على كل سلامى من أحدكم صدقة، فكل تسبيحة صدقة، وكل تحميده صدقة، وكل تهليلةصدقة، وكل تكبيرة صدقة، وأمر بالمعروف صدقة، ونهي عن المنكر صدقة، ويجزئ من ذلكركعتان يركعهما من الضحى " ,رواه مسلم .

· الذهاب إلى العمل أو الدراسة مع الاحتساب فيه :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ما أكل أحد طعاما خيرا من أن يأكل من عمل يده وأن نبي الله داود عليه السلام كان يأكل من عمل يده ",رواه البخاري .

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من سلك طريقا يلتمس فيها علما سهل الله له به طرقا إلىالجنة ", رواه مسلم .

· الانشغال بذكر الله تعالى طوال اليوم :

قال تعالى: ( أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُِ )[الرعد:28[.

قال صلى الله عليه وسلم : " أحب الأعمال إلى الله أن تموت ولسانك رطب من ذكر الله ",حسنه الألباني رقم: 165 في صحيح الجامع .

· تذكر استصحاب نية الخير طوال اليوم الرمضاني .







البرنامج المقترح بعد الظهر
· إجابة المؤذن لصلاة الظهر , ومن ثم أداء الصلاة في المسجد جماعة .

· أداء السنة الراتبة لصلاة الظهر أربع ركعات قبل فرض الظهر و ركعتين بعدها:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "من صلى اثنتي عشرة ركعة في يوم وليلة بني له بهن بيت في الجنة ",رواه مسلم .

· تذكر استصحاب نية الخير طوال اليوم الرمضاني .





البرنامج المقترح بعد العصر
· إجابة المؤذن لصلاة العصر , ومن ثم أداء الصلاة في المسجد جماعة.

· تلاوة القرآن :

الالتزام قدر الإمكان بــ :

- قراءة نصف حزب من القرآن لإكمال ختمة واحدة خلال شهر رمضان.

- أو قراءة حزب واحد من القرآن لإكمال ختميتن خلال شهر رمضان.

- أو قراءة حزب واحد من القرآن لإكمال 3 ختمات خلال شهر رمضان.

ومن استطاع الزيادة في مقدار التلاوة فقد حصد خيرا كثيرا إن شاء الله .

· سماع موعظة المسجد :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "من غدا إلى المسجد لا يريد إلا أن يتعلم خيرا أو يعلمه كان له كأجر حاج تاما حجته ", رواه الطبراني حسن صحيح .

· أخذ قسط من الراحة مع احتساب النية الصالحة فيه:

ففي الصحيحين عنعبد الله بن عمرورضي الله عنهما، أنالنبي صلى الله عليه وسلمقال : "وإن لبدنك عليك حق ".





البرنامج المقترح قبيل المغرب
· القيام بأحدى الأنشطة التالية :

- الاهتمام بشئون المنزل والعائلة .

- المذاكرة .

- حفظ القرآن .

- سماع الخطب أو المواعظ والرقائق أو الدعوة عبر النت .

- تقديم المساعدات والعون في تفطير الصائمين في المساجد.

· الاشتغال بالدعاء :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "الدعاء هو العبادة ", صححه الألباني رقم: 3407 في صحيح الجامع .





البرنامج المقترح بعد غروب الشمس
· إجابة المؤذن لصلاة المغرب.

· تناول الإفطار على رطيبات أو تمرا وترا أو ماء مع احتساب أجر إتباع السنة مع ذكر دعاء الإفطار:

كان رسول الله صلى الله عليه وسلمإذا أفطر قال : "ذهب الظمأ وابتلت العروق وثبت الأجر إن شاء الله", صححه الألباني رقم: 4678 في صحيح الجامع .

· أداء صلاة المغرب (جماعة في المسجد للرجال) .

· أداء السنة الراتبة لصلاة المغرب – ركعتان .

· الاجتماع مع الأهل حول مائدة الإفطار مع شكر الله على نعمة إتمام صيام هذا اليوم.

· قراءة أذكار المساء .

· الاستعداد لصلاة العشاء والتراويح بالوضوء والتطيب ( و يكون التطيب للرجال فقط ) واستشعار خطوات المشي إلى المسجد :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أيما امرأة استعطرت ‏ثم خرجت، فمرت على قوم ليجدوا ريحها فهي زانية ", رواه أبو داود، الترمذي والنسائي ‏وغيرهم و صححه الألباني رقم: 2701 في صحيح الجامع .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أيما امرأة أصابت بخوراً فلا تشهد ‏معنا العشاء الآخرة "أي صلاة العشاء, رواه مسلم .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " لا تمنعوا إماء الله مساجد الله ، وليخرجن تفلات "أي غير متطيبات , رواه أحمد وأبو داود و صححه الألباني رقم: 7457 في صحيح الجامع .

قال صلى الله عليه وسلم: "من تطهر في بيته ثم مشى إلى بيت من بيوت الله ليقضي فريضة من فرائض الله كانتخطوتاه إحداهما تحط خطيئة والأخرى ترفع درجة ",رواه مسلم .





البرنامج المقترح بعد العشاء
· إجابة المؤذن لصلاة العشاء وأداء صلاة العشاء جماعة في المسجد.

· أداء السنة الراتبة لصلاة العشاء – ركعتان .

· أداء صلاة التراويح جماعة كاملة في المسجد :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "إنهمن صلى مع الإمام حتىينصرفكتب له قيام ليلة ", رواه أهل السنن وقال الترمذي حسن صحيح .

· تلاوة القرآن :

الالتزام قدر الإمكان بــ :

- قراءة نصف حزب من القرآن لإكمال ختمة واحدة خلال شهر رمضان.

- أو قراءة حزب واحد من القرآن لإكمال ختميتن خلال شهر رمضان.

- أو قراءة حزب واحد من القرآن لإكمال 3 ختمات خلال شهر رمضان.

ومن استطاع الزيادة في مقدار التلاوة فقد حصد خيرا كثيرا إن شاء الله .

· القيام بأحدى الأنشطة التالية :

- جلسة عائلية / صلة الرحم / سمر رمضاني هادف.

- سماع الخطب أو المواعظ والرقائق في المساجد.

- الدعوة عبر النت أو غيره .

- المذاكرة.

- حفظ القرآن .





البرنامج المقترح في الثلث الأخير من الليل
· أداء صلاة التهجد مع إطالة السجود والركوع فيها وتصلى جماعة في المسجد في العشر الأواخر من رمضان.

· أداء صلاة الوتر إن لم تصلى مع الإمام :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "إنهمن صلى مع الإمام حتىينصرفكتب له قيام ليلة ", رواه أهل السنن وقال الترمذي حسن صحيح .

· تلاوة القرآن :

الالتزام قدر الإمكان بــ :

- قراءة نصف حزب من القرآن لإكمال ختمة واحدة خلال شهر رمضان.

- أو قراءة حزب واحد من القرآن لإكمال ختميتن خلال شهر رمضان.

- أو قراءة حزب واحد من القرآن لإكمال 3 ختمات خلال شهر رمضان.

ومن استطاع الزيادة في مقدار التلاوة فقد حصد خيرا كثيرا إن شاء الله .

· السحور مع استشعار نية التعبد لله تعالى وتأدية السنة :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "تسحروا فإن في السحور بركة ",متفق عليه .

· الجلوس للدعاء والاستغفار حتى أذان الفجر :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "ينزل ربنا تبارك وتعالى في كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر، فيقول: من يدعوني فأستجيب له، ومن يسألني فأعطيه، ومن يستغفرني فأغفر له ", رواه البخاري والمسلم
__________________
يقول ابن القيم" السنة شجرة، والشهور فروعها، والأيام أغصانها، والساعات أوراقها، والأنفاس ثمرها، فمن كانت أنفاسه في طاعة فثمرة شجرته طيبة، ومن كانت في معصية فثمرته حنظل، وإنما يكون الحصاد يوم المعاد، فعند الحصاد يتبين حلو الثمار من مرها".
قال بعض الحكماء:
وعائب يعيب الناس بفضل عيبه ويبغضهم بحسب بغضه ويرفع عوراتهم ليكونوا شركاءه في عورته
لاشيء أحب إلى الفاســــــــق من زلة عالم ولاإلى الخــــــــامل من عثــــــــــرة شريف.
ثم أنشد
إن يعلموا الخير يخفوه وإن علموا * شراً أذيع وإن لم يعلمواكذبوا
بسمات الأمل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 14-09-2006, 06:22 PM   #3
بسمات الأمل
عـضـو
 
صورة بسمات الأمل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: مدينة الزهـــور
المشاركات: 221
&& فوائد صيام شهــــــــر رمضان من الناحية الطبية &&
السلام عليكم و رحمه الله و ربركاته :

لما كانت صحة الجسم مطلب أساسي حتى يستطيع الإنسان القيام بما أمر به ربه في هذه الأرض من عباده المولى عز وجل ، وعمارة الأرض ، وطلب العلم ، ورفع الظلم ، والجهاد في سبيل الله ، جعل الله عز وجل كثير من العبادات والفرائض وقاية وعلاج لكثير من الأمراض و العلل التي قد يصاب بها جسم الإنسان ، فكانت لنا تلك الفرائض عباده ووقاية .


وشهر رمضان الكريم شهر عزيز على كل مسلم ، يلتزم المسلم بصيامه وقيامه كل سنة ،

فهل هناك فوائد صحية لهذا الشهر الكريم إضافة إلى فوائدة الروحية والاجتماعية ؟ .



إذا تأملت معي عزيزي القارئ سوف تجد أن شهر رمضان هو نظام غذائي جديد يلتزم به الإنسان المسلم كل سنه ، ويزداد تأملك إذا علمت أن الإنسان ليس وحده هو الذي يصوم بل إن الصوم موجود أيضا في الحيوانات ، فلقد لاحظ العلماء أن كثيرا من الكائنات الحية تمر بفترة صوم اختيارية بالرغم من توافر الغذاء حولها ، فمثلا من الطيور ما يكمن في عشه ويمتنع عن الطعام في مواسم معينه كل عام ، وبعض الأسماك يدفن نفسه في قاع المحيطات أو الأنهار لفترة معينه بدون طعام .


صيام شهر رمضان فرصة وقائية :أثناء فتره الصيام والتي تمتد من بعد آذان الفجر وحتى آذان المغرب يعتمد الجسم في طاقته وحاجته على لسكر الجلوكوز على وجبه السحور ، إلا أن تلك الوجبة لا تستطيع توفير هذه الطاقة والسكر إلا لساعات معدودة بعدها يجد الجسم نفسه مضطرا للاعتماد على الطاقة وسكر الجلوكوز من المواد السكرية و الدهنية المخزونة في أنسجه الجسم وبهذه الطريقة يتم حرق السكر والدهون المخزونة وتخليص الجسم من السموم المتراكمة وبديهي أن يبدأ الجسم أولا باستهلاك الخلايا المريضة أو التالفة أو الهرمة ، وبعد الصيام ومع تناول الإفطار تتجدد بناء هذه الخلايا بخلايا جديدة تعطى الجسم قوة ونشاط وحيوية .


الصيام يجدد الشباب ويزيد حيوية وعمل الخلايا : شهر رمضان فرصة حقيقة لتجديد الشباب وزيادة حيوية وعمل الخلايا وذلك لأن الصوم يؤدى إلى تأثيرين مهمين وهما :

أثناء استهلاك الجسم للمواد المتراكمة منه أثناء فتره الصيام فان من بين هذه المواد المتراكمة الدهون المتراكمة والملتصقة بجدران الأوعية الدموية فيؤدى ذلك إلى إذابتها تماما كما يذيب الماء الثلج ، وبالتالي زيادة تدفق الدم خلال هذه الأوعية وزيادة نسبة الأكسجين والغذاء الواصل إلى الخلايا عبر هذا الدم ، وبالتالي تزداد حيوية وعمل الخلايا ، لذلك نرى أن الشخص الذي يحافظ على الصيام تقل إصابته بمرض تصلب الشرايين وتتأخر عنده علامات الشيخوخة .




انتهاء وتحلل الخلايا التالفة واستبدالها بخلايا جديدة ونشطة يزيد من عمل وقوة وظائف الجسم المختلفة لذلك يشعر الإنسان بعد انتهاء شهر الصوم بنقاء جسمه وزيادة طاقته وصفاء نفسه .

صيام شهر رمضان فرصة علاجية : يعتبر الصيام علاجا فعالا أو مساعدا لكثير من الأمراض

ومن بين هذه الأمراض الذي يؤثر في شفائها وعلاجها الصوم الأتي :

أمراض الحساسية : بعض أمراض الحساسية تزيد بتناول أنواع معينه من الأطعمة بعضها معروف مثل السمك ، البيض ، الشيكولاته ، الموز ، والبعض الآخر غير معروف .و أثناء الصيام يستريح الجسم من هذه الأطعمة وبالتالي يشعر مرضى الحساسية براحة كبيرة مع الصيام .


حب الشباب والبشرة الدهنية والدمامل والبثور والتهاب الثنايا يزداد بالوجبات كثيرة الدهون ، وهذه الأمراض تتحسن كثيرا بالصيام .

يخفف الصيام من أعراض وعلامات فشل القلب وذلك لأن الصيام يقلل من شرب السوائل ويقلل من تناول الأغذية ، إضافة إلى إذابة الدهون من الأوعية الدموية يحسن من عمل القلب وبالتالي يقلل من أعراض مرض القلب عند المصابين به .


السمنة أو زيادة الوزن : يعتبر شهر رمضان طبيب تخسيس مجاني وفرصة عظيمة لذوى الوزن الزائد بشرط أن يتم الالتزام بشروط شهر رمضان الصحية كالاعتدال في الأكل وزيادة الحركة والإقلال من النوم والكسل .






يعالج الصوم كثيرا من مشكلات الجهاز الهضمي مثل زيادة الحموضة والقولون العصبي وعسر الهضم وانتفاخات البطن ذلك لان امتناع الشخص الصائم عن الأكل والشرب طوال فترة الصوم يعطي فرصة لعضلات وأغشية الجهاز الهضمي بأن تتقوى وتزداد عملها وحيويتها. كما يلعب العامل النفسي دور كبيرا في شفاء بعض علل الجهاز الهضمي مثل القولون العصبي وذلك نتيجة لما يسببه شهر رمضان من السعادة والبهجة و طمأنينة النفس و هدوء البال.




هل يجني كل صائم فوائد الصوم الصحية ؟
للأسف الشديد فكما أن بعض الصائمين يحرم من الأجر كما أخبر بذلك المصطفى ( صلى الله عليه وسلم ) : (( رب صائم ليس له من صومه إلا الجوع والعطش )) وهم الصائمين الذين لا يصومون عن الغيبة والنميمة وإثارة الفتن واللعن وغش الناس وغيرها من حدود الله عز وجل ، فان هناك أيضا من الصائمين من يحرم من فوائد شهر رمضان الصحية وهم الذين يسرفون في الأكل أثناء ليل رمضان أو الذين لا يتحركون أثناء نهار رمضان ويقضى كل نهاره في النوم ، وهؤلاء يحرمون من فوائد الصوم الصحية لأن جسم الإنسان أثناء النوم لا يحتاج إلى طاقة كبيرة وبالتالي ليس بحاجة أن يحرق المواد الغذائية المخزونة فيه ، وبالتالي يخسر هذا الشخص أهم فائدة يعتمد على أساسها الفوائد الأخرى وهى حرق وإذابة المواد السكرية و الدهنية و البروتينية المخزنة في الجسم



* بلّغنا الله وإياكم الشهر الفضيل ورزقنا فيه من الصيام والقيام*
~ اللهم آميـن~
__________________
يقول ابن القيم" السنة شجرة، والشهور فروعها، والأيام أغصانها، والساعات أوراقها، والأنفاس ثمرها، فمن كانت أنفاسه في طاعة فثمرة شجرته طيبة، ومن كانت في معصية فثمرته حنظل، وإنما يكون الحصاد يوم المعاد، فعند الحصاد يتبين حلو الثمار من مرها".
قال بعض الحكماء:
وعائب يعيب الناس بفضل عيبه ويبغضهم بحسب بغضه ويرفع عوراتهم ليكونوا شركاءه في عورته
لاشيء أحب إلى الفاســــــــق من زلة عالم ولاإلى الخــــــــامل من عثــــــــــرة شريف.
ثم أنشد
إن يعلموا الخير يخفوه وإن علموا * شراً أذيع وإن لم يعلمواكذبوا
بسمات الأمل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 14-09-2006, 06:38 PM   #4
ح ـايلـــيـة
وقع مختلف
 
صورة ح ـايلـــيـة الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
البلد: الرِيَاضْ ❤ ,
المشاركات: 5,790
الله يجزاتس خير..
والله يجزاتس ووالدينتس ويانا والمسلمين الجنه على هالموضوع ...:o
حاسليه وكرم طائيه
__________________




ما من رُوحْ ما تُروح !


ح ـايلـــيـة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 14-09-2006, 06:48 PM   #5
شهد العسل
وقع مختلف
 
صورة شهد العسل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
البلد: الجنـة .. أنا بهــا إن شاء الله !
المشاركات: 4,570

بارك الله فيك ونفع بك الاسلام والمسلمين

لاحرمت الاجر أخيه



__________________

وقُلتُ يا أمَلي في كلِّ نائبة .. ومَن عليه لكشف الضُّر أعتمد
[ اللهم اشف بنت عمتي أنت الشافي لا شفاء إلا شفاؤك شفاء لا يغادر سقماً
]


.
شهد العسل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 14-09-2006, 07:17 PM   #6
بسمات الأمل
عـضـو
 
صورة بسمات الأمل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: مدينة الزهـــور
المشاركات: 221
اقتباس
المشاركة الأساسية كتبها حايليه
الله يجزاتس خير..

والله يجزاتس ووالدينتس ويانا والمسلمين الجنه على هالموضوع ...:o
حاسليه وكرم طائيه

حياك المولى أخيتي حايلية ..

جزاكـ الباري خير الجزاء ..

وفقكـ الله ..
__________________
يقول ابن القيم" السنة شجرة، والشهور فروعها، والأيام أغصانها، والساعات أوراقها، والأنفاس ثمرها، فمن كانت أنفاسه في طاعة فثمرة شجرته طيبة، ومن كانت في معصية فثمرته حنظل، وإنما يكون الحصاد يوم المعاد، فعند الحصاد يتبين حلو الثمار من مرها".
قال بعض الحكماء:
وعائب يعيب الناس بفضل عيبه ويبغضهم بحسب بغضه ويرفع عوراتهم ليكونوا شركاءه في عورته
لاشيء أحب إلى الفاســــــــق من زلة عالم ولاإلى الخــــــــامل من عثــــــــــرة شريف.
ثم أنشد
إن يعلموا الخير يخفوه وإن علموا * شراً أذيع وإن لم يعلمواكذبوا
بسمات الأمل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 14-09-2006, 07:18 PM   #7
بسمات الأمل
عـضـو
 
صورة بسمات الأمل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: مدينة الزهـــور
المشاركات: 221
اقتباس
المشاركة الأساسية كتبها شهد العسل


بارك الله فيك ونفع بك الاسلام والمسلمين

لاحرمت الاجر أخيه





حياك الله أخيتي شهد العســــل ..

وجزاكـ المثل ..

أشكركـ شكراً جزيلاً ..
__________________
يقول ابن القيم" السنة شجرة، والشهور فروعها، والأيام أغصانها، والساعات أوراقها، والأنفاس ثمرها، فمن كانت أنفاسه في طاعة فثمرة شجرته طيبة، ومن كانت في معصية فثمرته حنظل، وإنما يكون الحصاد يوم المعاد، فعند الحصاد يتبين حلو الثمار من مرها".
قال بعض الحكماء:
وعائب يعيب الناس بفضل عيبه ويبغضهم بحسب بغضه ويرفع عوراتهم ليكونوا شركاءه في عورته
لاشيء أحب إلى الفاســــــــق من زلة عالم ولاإلى الخــــــــامل من عثــــــــــرة شريف.
ثم أنشد
إن يعلموا الخير يخفوه وإن علموا * شراً أذيع وإن لم يعلمواكذبوا
بسمات الأمل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 15-09-2006, 04:51 AM   #8
الحصي بنت شكري !!
عـضـو
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 65
كتاب ربي حجتي..
سلمت أناملك التي نقلك لنا هذا المنقول المبارك..
أسأل المولى أن يبارك فيه ..
.
.
الحصي بنت شكري !! غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 15-09-2006, 07:31 AM   #9
بسمات الأمل
عـضـو
 
صورة بسمات الأمل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: مدينة الزهـــور
المشاركات: 221
اقتباس
المشاركة الأساسية كتبها الحصي بنت شكري !!
كتاب ربي حجتي..
سلمت أناملك التي نقلك لنا هذا المنقول المبارك..
أسأل المولى أن يبارك فيه ..
.
.

حياكـ الباري أخية ..جزاكـ الله خير الجزاء ..

وفقكـ الله ..
__________________
يقول ابن القيم" السنة شجرة، والشهور فروعها، والأيام أغصانها، والساعات أوراقها، والأنفاس ثمرها، فمن كانت أنفاسه في طاعة فثمرة شجرته طيبة، ومن كانت في معصية فثمرته حنظل، وإنما يكون الحصاد يوم المعاد، فعند الحصاد يتبين حلو الثمار من مرها".
قال بعض الحكماء:
وعائب يعيب الناس بفضل عيبه ويبغضهم بحسب بغضه ويرفع عوراتهم ليكونوا شركاءه في عورته
لاشيء أحب إلى الفاســــــــق من زلة عالم ولاإلى الخــــــــامل من عثــــــــــرة شريف.
ثم أنشد
إن يعلموا الخير يخفوه وإن علموا * شراً أذيع وإن لم يعلمواكذبوا
بسمات الأمل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 15-09-2006, 07:53 AM   #10
بسمات الأمل
عـضـو
 
صورة بسمات الأمل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: مدينة الزهـــور
المشاركات: 221
لهـــــــــــذه الأسبــــــاب قد نخســــــر رمضــــــــان!!!!




بسم الله الرحمن الرحيم
لهذه الأسباب قد نخسر رمضان!!

--------------------------------------------------------------------------------

بالأمس القريب ذرفت عيون الصالحين دموع الحزن على فراق رمضان وهاهي اليوم تستقبله بدموع الفرح نسأل الله عز وجل أن نكون من أهل رمضان وممن امتن الله عليهم بقيامه وصيامه وأن يوفقنا للخير والصلاح والفلاح فيه .



رمضان في قلبي هماهم نشوة .. من قبل رؤية وجهك الوضاءِّ
وعلى فمي طعم أحس به .. من طعم تلك الجنة الخضراء
قالوا بأنك قادم فتهللت .. بالبشر أوجهنا وبالخيلاء



كل هذا الشوق وكل هذا الحنين ومع ذلك فهناك من يخسر رمضان ويخسر فضله وأجره والعياذ بالله ، وربما لم يشعر ذلك الخاسر بلذة الصيام والقيام ولا يعرف من رمضان إلا الجوع والعطش فأي حرمان بعد هذا الحرمان نعوذ بالله من الخسران.


لماذا إذاً نخسر رمضان ؟؟

سؤال يحتاج إلى إجابة. أليس الله يقول ( فَلَوْلا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَكُنْتُمْ مِنَ الْخَاسِرِينَ) لكني أذكرك وأحذرك من أمور ربما كانت سبباً لخسارة رمضان دون أن تشعر،، فإياك إياك أن تخسر رمضان .

ويعلم الله ما أردت إلا الإصلاح فلعل هذه الوقفات تكون لبنة أولى لكل من سمع هذا الموضوع ليعيد بناء نفسه في هذا الشهر فحرام أن يمن الله علينا بهذا الفضل وهو إدراك رمضان فنكفر هذه النعمة بالإسراف والتبذير في لياليه.

وأسباب خسارته كبيرة فمنها ما يخص الرجال ومنها ما يخص النساء وربما اشتركا في بعض الأسباب.. وهنا وقفة مع بعض الأرباح في رمضان يبشرك بها الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم:

{ من صام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه} { من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه}،، استغفار الملائكة للصائمين حتى يفطر،، شهر العتق من النيران،، رمضان إلى رمضان مكفر لما بينهم.

فلماذا يخسر البعض كل هذه الأرباح. وما هي أسباب خسارتنا لرمضان؟؟

أولاً عشرون سبباً أخاطب بها المرأة وربما شارك الرجل في بعضها:

1ـ الغفلة عن النية وعدم احتساب الأجر وأنكِ تركت الطعام والشراب وابتعدت عن الشهوات لله وحده
( إلا الصيام فإنه لي وأنا أجزي به) كما في حديث أبي هريرة وهو متفق عليه.

2ـ إهمال الصلوات الخمس وتأخيرها عن وقتها وأدائها بكسل وخمول.

3ـ السهر فهو من أعظم أسباب خسارة رمضان فأكثر النساء يسهرن مع الأخوات على أحاديث القيل والقال وربما حتى وقت السحر خمس ساعات أو أكثر على شيء غير مفيد.

4ـ كثرة الخمول والنوم والكسل ولو نامت الليل لساعات لجلست بعد الفجر في مصلاها تذكر الله ولأصبحت نهارها طيبة النفس نشيطة.

5ـ ضياع الوقت في التفنن في المأكولات والمرأة مشكورة مأجورة لقيامه على الصائمين ولكن يمكنه اختصار الوقت في مطبخها.

6ـ سماع الغناء المحرم فالإذن تصوم أيضاً وكيف تتلذذ بسماع القرآن وهي تسمع قرآن الشيطان ومنبت النفاق ورقية الزنا.

7ـ مشاهدة التلفاز و المسلسلات وسهر ليالي رمضان عليها.

8ـ قراءة المجلات والروايات والجرائد وما شابهها وكان السلف يتركون طلب الحديث والعلم في رمضان.

9ـ التسويف وقد قطع هذا المرض أعمارنا في أفضل الشهور حتى ليلة القدر لم تسلم من التسويف.. فمثلاً تريد المرأة أن تقرأ القرآن بعد الفجر لكنها متعبة من السهر وبعد الظهر ولكنها مرهقة وبعد العصر ولكنها مشغولة في المطبخ وربما في الليل ولكنها مع القريبات و الجلسات ملتزمة..

10ـ الخروج للأسواق وفيه فتن عظيمة وقد تضيع فيه الحسنات التي جمعتها المرأة في رمضان.

11ـ التبرج والسفور فالعباءة ناعمة مزركشة و النقاب واسع والعين كحيلتان والروائح زكية فما رأيك في قبول صومها.

12ـ الهاتف" إذ تقضي بعض الأخوات أوقات طويلة في استخدامها للهاتف في أحاديث تافهة.

13ـ الغيبة والقيل والقال فاحذري اللسان لا يفسد صيامك أخية.. فهل صامت من أكلت لحوم الناس وأعراضهم؟؟

14ـ إهمال العمل الوظيفي بحجة التعب.

15ـ إهمال تربية الأولاد فالليل سهر ولعب والنهار نوم وضياع للصلاة.

16ـ سوء خلق بعض الأخوات فتراها سريعة الغضب والسب والشتم فضيعت صيامه وحرمت أجره.

17ـ الطمع والجشع وعدم الإنفاق في رمضان وللصدقة في رمضان خصائص منها شرف الزمان،، إعانة الصائمين على طاعاتهم ،، الجمع بين الصيام والصدقة موجبة للجنة.

18ـ صلاة التراويح فلا تعجبين أن تكون صلاة التراويح سبباً في خسارة رمضان ألخصها في أسباب:
• خروج بعض النساء وهن متبرجات.
• خروجهن وهن متعطرات.
• الخلوة بالسائق الأجنبي الذي جاء بها إلى المسجد.
• اصطحابها الرضع والأطفال مما يشوه على المصلين.
• الجلوس بين الركعات للتحدث في أمور الدنيا حتى إذا قرب الركوع قامت فركعت.
• صفوف النساء وعدم إتمامها والتراص فيها.
• اختلاط الرجال بالنساء عند الخروج.

19ـ الحيض والنفاس ولاشك المرأة تؤجر عليها فلا تغفلي عن ذكر الله والصدقة والقيام على الصائمين وخدمتهم.

20- الإعجاب بالنفس وأنها أفضل من غيرها وأحسن.

أما الأسباب الخاصة بالرجل:

1- عدم أداء الصلاة مع الجماعة والتساهل فيها.
{رب صائم ليس له من صيامه إلا الجوع والعطش}.

2- الرياضة فإذا كان لابد فلتكن الرياضة ساعة أو 2 ثم تنظم المسابقة في تلاوة القران وحفظه .

3- الاستراحات والجلسات والملاحق أصبحت للأسف من أسباب خسارة رمضان.

4- التسكع في الشوارع والأسواق وإيذاء الناس والجلوس على الأرصفة.

5- المعاكسات سواءً في الأسواق أو الهواتف .

6- جلساء السوء وأصحاب الهمم الدنيئة.

7- الدخان والشيشة وهي من الأشياء المحرمة التي استمرأها الناس.

8- أكل الحرام ومنه الربا والغش والسرقة .

9- التزييف والخداع والنجش والحلف الكاذب.

10- الانسياق واللهثان وراء التجارة وكسب المال إلى حد التفريط في الواجبات.

11- الإهمال في العمل الوظيفي والتأخر عنه والخروج قبل وقته.

12- التهاون ببعض الذنوب والتعود عليها كحلق اللحية وإسبال الثوب وهو المسكين لايعدها ذنباً وهي محسوبة عليه.

13- آفات اللسان كالسباب والشتائم والغيبة وبذاءة اللسان والكذب {ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد}.

14- التساهل وعدم الجدية ويتضح هذا في كثرة الضحك والتعليق وربما السخرية والاستهزاء.

15- الظلم فمهما كان لك أعمال صالحة ومهما حرمت في رمضان فمادمت ظالماً أخذت منك هذه الحسنات على قدر مظلمتك.

16- التفريط في النوافل عامة{صدقات- قراءة قران- العمرة- السواك- وركعتي الضحى- وقيام الليل والتراويح- وتفطير صائم }

17- الغفلة عن الغنيمة الباردة {الذكر- الدعاء- الاستغفار} فقد حُرم منه كثير من المسلمين.

18- التقصير في حق الوالدين والزوجة والأولاد وعدم القيام بحقهم ومن أهم الأسباب التي يخسر بها المسلم رمضان.

19- الجهل أو التجاهل بفضائل رمضان وعظمته.

20- الغفلة عن الموت ونسيانه.

هذه بعض أسباب خسارة رمضان ولعلكم تتساءلون:

ما هو العلاج


فأقول انظروا إلى كل سبب من الأسباب السابقة ولتحاول الابتعاد عنه وإذا أردنا أن نعلم عظيم خسارتنا لرمضان فلنجب على هذه الأسلة بصراحة تامة..
..........

• هل تقرأ القرآن بكثرة وهل تختمه بكثرة على الأقل مرة واحدة.

• هل تحرص على أداء الصلوات في وقتها بطمأنينة وخشوع ومع جماعة المسلمين.

• هل تحافظ على السنن الرواتب القبلية والبعدية.

• هل تستحضرين النية في إعدادك للطعام لأهلك وتحتسبين الأجر على الله.

• هل تصدقت وأطعمتي الطعام؟ فإذا قلتِ نعم، فبكم؟ وهل يقارب ما يصرف على الزينة.

• هل تحرص على أداء صلاة التراويح بآدابها، وأنت هل تحرصين على صلاة التراويح في المسجد أو البيت.

• كم ساعة تنامون في رمضان.

• كم شريط نافع سمعته في رمضان.

• كم ساعة تسهر وتسهرين وعلى أي شيء.

• كم عدد تلك الدقائق التي نقضيها في التسبيح والتهليل والتحميد.

• هل وقفنا في مكان خالٍ وفي ظلمة ليل ورفعنا أكف الضراعة بالدعاء.

• هل تستغلين الحلقات بالمناصحة والتفقه والدعوة إلى الله.

• هل تجتهدين في طاعة زوجك ورعاية أولادك خلال هذا الشهر.

• هل طهرنا بيوتنا من المنكرات وهل طهرنا أموالنا من الربا والحرام.

فأصدق مع نفسك مادام في العمر فسحة قبل أن تندم حين لا ينفع الندم.


عليك بما يـفـيدك في المعادِ وما تــنجو به يـــــوم التنادِ
فمالـكَ ليس ينفع فيك واعظ ولا زجـر كأنك من جـــمادِ
ستندم إن رحلــتَ بغير زادٍ وتشقى إذ يناديك المنــادي
فلا تفرح بمالِ تقــتــنــــــيه فإنك في معــــكوس المرادِ
وتب بما جنــيت وأنت حـي وكن متنبه من ذا الرقــــادِ
يسرك أن تكون رفيق قــومِِ لهم زاد وأنـــــت بغير زاد؟!!!


هذه أربعون سبباً لخسارة رمضان جمعته تنبيهاً للغافل وإعانة للذاكر وتعليماً للجاهل وأحذر هذه الأسباب فكن من الفائزين في رمضان جعلنا الله وإياك من الفائزين في رمضان وجنبنا الخسران.ِ

__________________
__________________
يقول ابن القيم" السنة شجرة، والشهور فروعها، والأيام أغصانها، والساعات أوراقها، والأنفاس ثمرها، فمن كانت أنفاسه في طاعة فثمرة شجرته طيبة، ومن كانت في معصية فثمرته حنظل، وإنما يكون الحصاد يوم المعاد، فعند الحصاد يتبين حلو الثمار من مرها".
قال بعض الحكماء:
وعائب يعيب الناس بفضل عيبه ويبغضهم بحسب بغضه ويرفع عوراتهم ليكونوا شركاءه في عورته
لاشيء أحب إلى الفاســــــــق من زلة عالم ولاإلى الخــــــــامل من عثــــــــــرة شريف.
ثم أنشد
إن يعلموا الخير يخفوه وإن علموا * شراً أذيع وإن لم يعلمواكذبوا
بسمات الأمل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 15-09-2006, 08:09 AM   #11
بسمات الأمل
عـضـو
 
صورة بسمات الأمل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: مدينة الزهـــور
المشاركات: 221
فلنجعل من رمضان هذه السنة مختلفـــــــــاً !!




فلنجعل من رمضان هذه السنة شيئا مختلفا




أصحاب الدرب الأخضر, درب الخير, بداية تهنئة قلبية مني لكم و ( كل رمضان وأنتم إلى الله أقرب ) يأتي رمضان كل عام, وينتظره المسلمون بكل لهفة وشوق عارم وبهجة.. رمضان شهر تربوي, حيوي, تفاعلي, تلاحمي..
رمضان هو شهر انتصار الإنسان, بكل ما تعني هذه الكلمة من معنى, انتصار على الشيطان, انتصار على الشهوات, انتصار على السيئات, انتصار نفخة الروح على طينة الأرض !
رمضان فرصة لتغيير شخصياتنا إلى الأفضل, لتحويلها إلى شخصية ودودة أكثر اجتماعية, وأكثر تدينا, وأكثر تلاحما وترابطا مع أفراد الأسرة بل والمجتمع والأمة بأسرها..!
رمضان شهر الجود, وطيب النفس, ليس شهر الخمول والتكاسل وضيق الصدر والتضجر من كل شيء..!
إذن مادمت معي في كل ما سبق هات يدك لنخرج التواكلية والتكاسلية من أذهاننا, وأفعالنا..ولنستقبل رمضانا كما ينبغي له أن يستقبل..
إذن السؤال المطروح الآن هو: هل فكرت عزيزي الشاب أن تجعل رمضان هذه السنة شيئا مختلفاً..؟!
واليك حزمة خضراء من الأفكار الجرئية المجربة والتي أثبتت فعاليتها..
1. اصحب أسرتك إلى البَرْ : لتعد شقيقاتك الشاي والقهوة لنزهة أسرية برية , ولتنطلق مخلفا ضجيج وأضواء المدينة وراءك , اتخذ مكانا مناسبا مع أسرتك وحبذا لو كان مرتفعا , وجولوا بأبصاركم السماء بحثا عن ( هلال رمضان ) .. حتى لو أعلن في وسائل الإعلان عن رؤية الهلال, جرِّب الفكرة, حتما ستكون ممتعة, مرحة...ولها طعم فريد خاص.
2. جلسة ودية, وتعريف بالضيف...إشاعة الفرح بمقدمه..تتناول فيها مع أسرتك شيئا مما ورد في فضل شهر رمضان المبارك .
3. أرسل بطاقة تهنئة: بريديا, أو عن طريق البريد الالكتروني, لأقاربك وأصدقائك بمناسبة قدوم شهر رمضان.
4. جرب أن تضع على باب غرفة شقيقتك بطاقة تهنئة, مع هدية كتيب أذكار...حقا منذ متى لم تفا جيء أختك بهدية..؟!
5. وللصغار نصيب: يفرح الصغار بالأفكار غير التقليدية, من بوسترات, وبطاقات ملونة, و دفاتر تلوين, وهذه التي سبق ذكرها كثيرة تمتليء بها المكتبات, أن لم تجدها بالمكتبة, فزر مواقع البطاقات في الانترنت واطبع منها, وقدمها هدية لإخوانك الصغار.
6. علق في غرفة أخوتك الصغار بعض العبارات والأحاديث الشريفة, على سبيل المثال: ( من صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه )
( تسحروا فان في السحور بركة ) ( للصائم فرحتان )...وهكذا , على أن تخرج بإخراج جذاب , وتستطيع أن تعدها ببرامج الفوتوشوب , أو زر مواقع البطاقات في الانترنت ففيها الكثير...
7. هل جربت أن تستضيف طالب علم, أو إمام المسجد ليلقي شيئا مختصرا على مسامع الأسرة عن أحكام شهر رمضان, وتسمعه النساء من وراء حجاب...على أن لا تطول الجلسة..تكفي 35 دقيقة..ثم يودع الضيف بمثل ما استقبل به من حفاوة وتكريم...نستفيد عدة أمور منها:
- تعليم وتدريب أطفالنا توقير العلم وأهله.
- يشيع في البيت ذكر الله.
8. الوالدة, العمة, الجدة ... كبيرات السن من المحارم .. أليس لهن نصيب من تعليم..مراجعة قصار السور معهن , تحفيظهن آية الكرسي,خواتيم سورة البقرة والكهف,المعوذات وبعض قصار السور..مراجعة معهن صفة الصلاة والوضوء .
9. وللخدم نصيب: إهداء الخدم أو السائق هدية من الممكن أن تكون:سجادة صلاة جديدة, مصحف بترجمة بلغته...والسماح للسائق بالذهاب ولو يوماً في الأسبوع لبرامج دعوة الجاليات...وكذلك للخادمة والسماح للخادمة بمرافقة والدتك للتراويح ولو يومين من كل أسبوع.
10. اقنع والدتك أو أخواتك بعقد حلقة تعليم قصيرة للخادمة, لتعليمها بعض أصول الدين, والقراءة الصحيحة...لم؟؟ألا يستحقون شيئا من الاهتمام..؟!
11. الصلاة بأهل بيتك: هل جربت أن تعود من المسجد بعد صلاة العشاء, وتصلي بأهل بيتك التراويح..جرب هذه السنة ..
12. كن قدوة لغيرك من أشقائك وأسرتك في اغتنام شهر رمضان, وذلك بالحرص على اغتنامه, وطرح الأفكار الجديدة لاغتنامه دوريا..مثل توفير حاملات المصاحف في المنزل , وتوزيع جدول متابعة القراءة بالقران الكريم ..مثل هذه الأفكار تحمس الآخرين على قراءة القران الكريم .
13. اقرأ تفسيرا كاملا : فكرة رائدة نفذها كثير من الشباب العالي الهمة , حيث حددوا تفسير الكريم المنان , للشيخ السعدي – رحمه الله تعالى – والذي يتكون من مجلد واحد , ومن ثم صمموا على ختم المصحف تلاوة وتفسيرا ...جرِّب الفكرة , حتما سيكن لها شعور خاص .
14. سهرة تاريخية: رمضان فرصة لمطالعة السيرة و التاريخ الإسلامي, وهو أيضا فرصة لمطالعة بعض كتب وصف الجنة ونعيمها.. ماذا لو خصصت جلسة أسبوعية لذلك, تعرض على أسرتك بعض التفاصيل المثيرة في غزوة بدر, أو معركة عين جالوت, أو معركة حطين..فكلها معارك رمضانية شهيرة..كن مرنا في الطرح, جذابا في أسلوبك, احضر خريطة للموقعة, أو اعد عرض بوربوينت أو فلاشي لذلك, قف على مواطن العبر والدروس, وافتح المجال للجميع للمشاركة, والحوار..ولتكن سهرة تاريخية رمضانية...
15. في ظِلال آية: جلسة قصيرة لمدة 10 دقائق..أسرية قبل التراويح, يتلو أحد الصغار بالمنزل اوتتلو البنت الآيات قراءة مجودة..ثم عقب على الآيات..اربطها بالحياة...تخير الآيات التي ترى أنها مناسبة لتفسيرها على الأسرة...تفاعل.يبات إيمانية..تفاعل ..لا تخجل قد تدمع عيناك..دعها.ها دعها تسيل...دعها ..أواخر سورة الحشر/أواخر سورة البقرة/أواخر سورة الزمر..لكن أرجوك لا تطيل جمال الجلسة وحيويتها أنها قصيرة وفريدة من نوعها..
16. كنت مولعا بقصص الخيالية وأنا في الابتدائية..فاجأني أخي ذات يوم بمجموعة رائعة لعبدا لرحمن رأفت الباشا رحمه الله, وهي صور من حياة الصحابة, في رمضان أهداني إياها...وأخبرني لو انتهيت منها فلي مكافأة...واجبرني على القراءة...صدقوني سير أولئك الرجال لم تبرح ذاكرتي إلى الآن..اهدي أشقاءك الصغار بعض القصص الجذاب مثلامل مسابقة لهم وليكن لها اسم جذاب مثلا (..فارس الحرف...) من ينتهي منها قبل الآخر..وكافئهم بعدها بوجبة عشاء في مطعم وجبات سريعة....والله لن تنس ولن ينسوا هم تلك الليلة.. , لدار الوطن والقاسم, مجموعة طيبة من تلك القصص..
17. ما لذ وطاب : تحضر الوالدة والأخوات في المطبخ ما لذ وطاب من المأكولات, اجلب لهن أشرطة يسمعهنا في المطبخ..سلاسل لمشايخ مختلفين يسمعها أهل بيتك اقترح:نساء خالدات للدكتور السويدان,السيرة النبوية له أيضا. ..
ملاحظة:تجنب أشرطة الوعظ فسوف نقتل نكهته وتأثيره لو استمعناه ونحن نطبخ أو نقود السيارة في ضجيج الطرقات...يبقى الوعظ يسمع في حالات صفاء ليؤدي عمله.
18. سيارة الوالد: منذ متى لم تهدي والدك أشرطة يضعها بسيارته...الآن حان الوقت..لكن انتق له ما يناسبه..وتظن أنه يحتاج إليه..بكى الأب أمام طفله ذات يوم...قال الطفل بابا تبكي!!!قال الأب:نعم هذه الآية أبكتني..!! موقف لن يبرح عقلية الطفل ماحيي. كن ذكيا في انتقاء الأشرطة. , اسأل والدك: من القاري الذي تحب أن تسمع تلاوته ؟ إذا أجابك, فاجئه بوضع شريط قران لذلك القاريء..اقترح شريط: العزة للدكتور السويدان, وشريط رمضان فرصة للتغيير, للدكتور صلاح الراشد...
19. فلنسبق الريح المرسلة: ماذا لو ذهبت إلى لجنة خيرية, أو جمعية بر..وأخذت منهم (أبواك تفطير الصائمين)..ووزعتها على أبنائك أو إخوانك الصغار وأخواتك..وذهبتم في زيارة إلى الأقارب, الجد والجدة, الأعمام, الأخوال...وقام الأطفال والفتيان والفتيات بجمع تبرع لتفطير صائم...
أو جمع تبرع لهذا الغرض, ثم إيداعه في إحدى اللجان الخيرية..دع الأطفال يشاركون, علمهم كيف يقنعوا, يحمسوا غيرهم للخير..والتجربة أفضل دربة لهم.. هناك مثل يقول:الأفعال أعلى صوتا من الأقوال... لم ننتهي بعد, اطلب من مدير اللجنة الخيرية, استضافة صغار الأسرة و لو على كوب عصير...أو أن يكتب رسالة شكر للأسرة...ومن ثم صور تلك الرسالة وابعثها مع كرت تشجيع لجميع من ساهم...دع الأسرة يروا صور برامج تفطير الصائمين.. أتمنى أن تجربوا....ما ينقش في الصغر لايبرح القلب...صدقوني.
20. طبق الخير: اقنع والداك وشقيقاتك بالمشاركة في تفطير الصائمين بالمسجد, فالفتيات وألام يعدون الإفطار والفتيان يحملوه للمسجد...ثم ليتحدث الفتيان عن ما حدث بالمسجد...
21. حب المساكين : ماذا لو استضافت الأسرة بعض المساكين .. الضعفاء بالبيت .. وفطرتهم .. لينكسر في النفوس الكبر..ولنتعلم الشعور بالجسد الواحد...أو استضافة بعض المسلمين الجدد وتفطيرهم بالمنزل..نسق مع مكتب دعوة الجاليات في مدينتك أو حيك بخصوص هذا الأمر..وبعد الإفطار دع إخوتك الصغار يقوموا ببرنامج ترحيبي بالضيوف, يحوي آيات عن فضل الهداية, وأحاديث عن قيمة وفضل الإسلام...فكر اطل لعقلك العنان وستجد أفكارا ربما مشوقة أكثر
22. نظم حملة تبرعات عينية: لتتبرع الفتاة هذا العيد بعض ما لديها من ملابس العيد الذي مضى, أو حتى من ملابس هذا العيد.لأخواتها:زهراء, فاطمة اللاتي لا يجدن ما يكسوهن سوى مزق أكياس الطحين..في أفريقيا كثيرات... اقنع شقيقاتك بذلك, بالحديث عن مآسي المسلمين والفقر الذي يعانون منه, أرهم صور الجفاف والفقر..وقد تساعدك مجلات ومطويات اللجان الخيرية كاالمنتدى الإسلامي والندوة العالمية للشباب الإسلامي بذلك.. وسع الفكرة لتشمل كل أفراد الأقارب, وليشترك فيها الأطفال, البنات الصغار ( جند كل من عندك لهذا الهدف )..واجعلها حملة تبرعات لدرء برد الشتاء..
23. وللجار نصيب : ابعث لجيرانك بهدية أسبوعية , فمرة مطوية , وأخرى شريط , وبعدها كتيبا ..
24. صمم لوحة حائطية في العمارة التي تقيم بها.. ولتكن في بهو العمارة عند المدخل, ضع بها زاوية خذ نسختك, لتوزيع بعض المطويات المفيدة, أو أشرطة رمضانية, هناك الكثير من الكراسات المطبوعة لهذا الشأن, كاللالي الحسان لمحمد المسند...استفد منها في تصميم اللوحة, وهناك مكاتب الدعوة والإرشاد ستزودك بالمطويات والأشرطة..فقط تحرك ففي الحركة بركة..
25. كن حمامة سلام: نعم ما المانع أن تكون حمامة سلام ورائد إصلاح, بالإصلاح بين الآخرين, ومحاولة إنهاء أي خلاف يقوم بين من تعرف من الأصدقاء والأقارب والزملاء..حيث أن كثيرا من الناس يتحجج بالصوم لإحداث أي مشكلة.
26. لا للاشباح : عزيزي اشغل إخوتك الصغار بأنشطة مسلية حتى لانشغل وقتهم التلفاز, مثل تلوين بعض اللوحات المرسوم عليها إسلامية معبرة؛ هلال رمضان، مسجد، بعض المسابقات الرمضانية لهم. اصحبهم معك للتراويح, اجلب أشرطة الفيديو النافعة والهادفة لهم, اشتركوا جميعا بنشاط رمضاني في احد المراكز أو ساهموا جميعا ببرامج المسجد والحلقات...أرجوك لا تجعل الشبح يقضي على حلاوة رمضان بفوازيره وبرامجه الكوميدية...
27. اهتم بمكافأة من يصوم من إخوتك الصغار، ومن يقرأ القرآن، ومن يحفظ سورة معينة خلال الشهر، فطريقة المكافأة تحفزهم على ممارسة هذه الأشياء.
28. المشاركة الفعالة في برامج إذاعة القرآن الكريم , سواء في مسابقاتها , أو برامجها الحوارية المفتوحة الحية .
29. تبنى توزيع وإيصال زكاة الفطر إلى مستحقيها نيابة عن أفراد أسرتك , كوِّن فريق عمل من صغار العائلة وفتيانها , جمِّعوا الزكوات , اعمل قائمة بالمستحقين , وزع الفريق إلى مجموعات , ثم لينطلق كل فريق على بركة الله...
30. هدية العيد : اصحب بعض أصدقائك إلى زيارة بعض الأسر المحتاجة , زُر تلك الأسر , جالس فتيانها ,ولاتنسهم من هدية بسيطة معبرة ...
فلنتخذ من رمضان (معسكرًا) إيمانيًّا؛ لتجنيد الطاقات، وتعبئة الإرادات، وتقوية العزائم، وشحذ الهمم، وإذكاء البواعث؛ للسعي الدؤوب لتحقيق الآمال الكبار، وتحويل الأحلام إلى حقائق، والمثاليات المرتجاة إلى واقع معيش.
ورحم الله أديب العربية والإسلام مصطفى صادق الرافعي الذي قال: لو أنصفك الناس يا رمضان لسمَّوك (مدرسة الثلاثين يومًا)!.
وختاما ً , نسأل الله أن يبلغنا شهر رمضـــــــــان ..
__________________
يقول ابن القيم" السنة شجرة، والشهور فروعها، والأيام أغصانها، والساعات أوراقها، والأنفاس ثمرها، فمن كانت أنفاسه في طاعة فثمرة شجرته طيبة، ومن كانت في معصية فثمرته حنظل، وإنما يكون الحصاد يوم المعاد، فعند الحصاد يتبين حلو الثمار من مرها".
قال بعض الحكماء:
وعائب يعيب الناس بفضل عيبه ويبغضهم بحسب بغضه ويرفع عوراتهم ليكونوا شركاءه في عورته
لاشيء أحب إلى الفاســــــــق من زلة عالم ولاإلى الخــــــــامل من عثــــــــــرة شريف.
ثم أنشد
إن يعلموا الخير يخفوه وإن علموا * شراً أذيع وإن لم يعلمواكذبوا

آخر من قام بالتعديل بسمات الأمل; بتاريخ 15-09-2006 الساعة 08:14 AM.
بسمات الأمل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 15-09-2006, 10:59 AM   #12
*الجوري*
عـضـو
 
صورة *الجوري* الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Sep 2006
البلد: القصيييييييييييييييييم..
المشاركات: 183
مشكورة اختي الله يعطيك الف عافية..لاحرمك الله الأجر
__________________
*الجوري* غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 15-09-2006, 04:06 PM   #13
بسمات الأمل
عـضـو
 
صورة بسمات الأمل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: مدينة الزهـــور
المشاركات: 221
اقتباس
المشاركة الأساسية كتبها *الجوري*
مشكورة اختي الله يعطيك الف عافية..لاحرمك الله الأجر

جزاكـ الله خير الجزاء ..

أشكركـ شكرا جزيلاً..
__________________
يقول ابن القيم" السنة شجرة، والشهور فروعها، والأيام أغصانها، والساعات أوراقها، والأنفاس ثمرها، فمن كانت أنفاسه في طاعة فثمرة شجرته طيبة، ومن كانت في معصية فثمرته حنظل، وإنما يكون الحصاد يوم المعاد، فعند الحصاد يتبين حلو الثمار من مرها".
قال بعض الحكماء:
وعائب يعيب الناس بفضل عيبه ويبغضهم بحسب بغضه ويرفع عوراتهم ليكونوا شركاءه في عورته
لاشيء أحب إلى الفاســــــــق من زلة عالم ولاإلى الخــــــــامل من عثــــــــــرة شريف.
ثم أنشد
إن يعلموا الخير يخفوه وإن علموا * شراً أذيع وإن لم يعلمواكذبوا
بسمات الأمل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 16-09-2006, 08:34 PM   #14
بسمات الأمل
عـضـو
 
صورة بسمات الأمل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: مدينة الزهـــور
المشاركات: 221
&رمضان شهر الرضوان.. والروْح والريحان&
د. حمدي شلبي
شهر رمضان ليس كسائر الشهور، لما فيه من الخير الكثير والثواب العظيم، وقد أدرك سلفنا الصالح رضوان الله عليهم أجمعين قيمة هذا الشهر فإذا هم فيه كما وصفهم القائل: "رهبان بالليل، فرسان بالنهار".
قال عبدالعزيز بن مروان رحمه الله: "كان المسلمون يقولون عند حضور شهر رمضان: اللهم قد أظلنا شهر رمضان وحضر، فسلمه لنا وسلمنا له، وارزقنا صيامه وقيامه، وارزقنا فيه الخير والاجتهاد والنشاط وأعدنا فيه من الفتن".
وقال معلّى بن الفضل رحمه الله : "كان المسلمون يدعون الله عز وجل ستة أشهر أن يبلغهم رمضان، ثم يدعونه ستة أشهر أن يتقبله منهم".

وقال يحيى بن أبي كثير رحمه الله: "كان من دعائهم: اللهم سلمني إلى رمضان، وسلم لي رمضان، وتسلمه مني متقبلاً".

لقد عاش أسلافنا الكرام رضي الله عنهم أحلى أيامهم مع الذكر والفكر والعمل الصالح، فنالوا شهادة الرضوان من الرحمن جل جلاله، وأكرمهم بالروح والريحان.
وإن مما يبعث المسلم الصادق على شحذ همته أن على ثواب العمل الصالح على سبيل التفصيل حتى يلحق بركب الصالحين، وفي ذلك فليتنافس المتنافسون.
ثواب الصيام
روي البخاري ومسلم في صحيحيهما عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( قال الله عز وجل: "كل عمل ابن آدم له إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي به..).

في رواية أخرى عن مسلم في صحيحه: ( كل عمل ابن آدم يضاعف، الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف، إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي به، يدع شهوته وطعامه، من أجلي، للصائم فرحتان يفرحهما: فرحة عند فطره، وفرحة عند لقاء ربه، ولخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك ) .
وعن سهل بن سعد رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( إن في الجنة باباً يقال له الريان يدخل منه الصائمون يوم القيامة لا يدخل منه أحد غيرهم، فإذا دخلوا أغلق، من دخل شرب، ومن شرب لم يظمأ أبداً" (رواه البخاري ومسلم وابن خزيمة في صحيحه).

وعن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( من صام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه ) [ رواه البخاري ومسلم ] .

القيام :
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يرغب في قيام رمضان من غير أن يأمرهم بعزيمة ثم يقول: ( من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه ) [ رواه البخاري ومسلم ].
وفي رواية أخرى عند النسائي في سننه: ( من قام رمضان إيماناً واحتساباً خرج من ذنوبه كيوم ولدته أمه ) .

وفي حديث للنبي صلى الله عليه وسلم : ( قد أظلكم شهر كريم مبارك.. من فعل فيه خصلة من خصال الخير كان كمن أدى فريضة فيما سواه، ومن أدى فيه فريضة كان كمن أدى سبعين فريضة فيما سواه ) .. أو كما قال صلى الله عليه وسلم .
-
تعجيل الفطر
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لايزال الناس بخير ما عجلوا الفطر ) [ رواه البخاري ومسلم ] .
ثواب من فطر صائماً
عن زيد بن خالد الجهني رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( من فطر صائماً كان له مثل أجره، غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيئاً ) [ رواه الترمذي في سننه وصححه وابن ماجه، وابن خزيمة، وابن حبان ] .
وعن أم عمارة الأنصارية رضي الله عنها: أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل عليها، فقدمت إليه طعاماً فقال: "كلي" فقالت إني صائمة، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إن الصائم تصلي عليه الملائكة إذا أُكل عنده حتى يفرغوا"، وربما قال "حتى يشبعوا ) [ رواه الترمذي في سننه وحسنه، وابن ماجه، وابن خزيمة، وابن حبان ] .

السحور
عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( تسحروا فإن في السحور بركة ) [ رواه البخاري ومسلم ] .
وعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( السحور كله بركة فلا تدَعوه ولو أن يجرع أحدكم جرعة من ماء، فإن الله عز وجل وملائكته يصلون على المتسحرين ) [ رواه أحمد بإسناد صحيح ] .
ثواب إحياء ليلة القدر
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه ) رواه البخاري ومسلم.
ثواب الاعتكاف
عن ابن عباس رضي الله عنهما، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( من مشى في حاجة أخيه كان خيراً له من اعتكاف عشر سنين، ومن اعتكف يوماً ابتغاء وجه الله عز وجل جعل الله بينه وبين النار ثلاث خنادق، كل خندق أبعد ما بين الخافقين ) [ رواه الطبراني بإسناد جيد، والحاكم في المستدرك على الصحيحين وقال: صحيح الإسناد، وانظر كتاب مجمع الزوائد للهيثمي 8-192].
ثواب العمرة
عن ابن عباس رضي الله عنهما، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( عمرة في رمضان تعدل حجة، أو حجة معي ) [ رواه البخاري ومسلم ] .

ثواب قراءة القرآن وتعليمه للناس
عن عبدالله بن عمرو رضي الله عنهما، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( الصيام والقرآن يشفعان للعبد، يقول الصيام: أي رب، إني منعته الطعام والشراب بالنهار فشفعني فيه، ويقول القرآن: أي رب، إني منعته النوم بالليل فشفعني فيه، فيشَفّعان ) ، [ رواه أحمد في مسنده، والطبراني في معجمه الكبير، والحاكم في المستدرك على الصحيحين وقال: صحيح على شرط مسلم ] .
وعن أبي هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ( لا حسد إلا في اثنتين: رجل علمه الله القرآن فهو يتلوه آناء الليل وأطراف النهار فسمعه جار له فقال: ياليتني أوتيت مثل ما أوتي فلان فعملت مثلما يعمل ) [ رواه البخاري في صحيحه ].
وروي الترمذي في سننه بسند حسن عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( يقول الرب تبارك وتعالى: من شغله القرآن عن مسألتي أعطيته أفضل ما أعطي السائلين ) .
وعن أبي ذر رضي الله عنه قال: (قلت يارسول الله: أوصني، قال: عليك بتقوى الله فإنه رأس الأمر كله"، قلت يا رسول الله زدني، قال :عليك بتلاوة القرآن، فإنه نور لك في الأرض وذخر لك في السماء ) [ رواه ابن حبان في صحيحه ] .
وفي رواية أخرى عن ابن ماجه في سننه بإسناد حسن: ( يا أبا ذر، لأن تغدو فتعلم آية من كتاب الله خير لك من أن تصلي مئة ركعة، ولأن تغدو فتعلم باباً من العلم عُمل به أو لم يعمل به خير لك من أن تصلي ألف ركعة ).

ثواب السنن الرواتب
عن أم حبيبة بنت أبي سفيان رضي الله عنهما قالت: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ( ما من عبد مسلم يصلي لله تعالى في كل يوم ثنتي عشرة ركعة تطوعاً غير فريضة إلا بنى الله له بيتاً في الجنة، أو إلا بُني له بيت في الجنة ) [ رواه مسلم في صحيحه، والترمذي في سننه ].
وفي رواية أخرى عن الترمذي بزيادة: ( أربعاً قبل الظهر، وركعتين بعدها، وركعتين بعد المغرب، وركعتين بعد العشاء، وركعتين قبل صلاة الغداة ) أي الصبح .
وإذا كان المؤمن يحرص على هذه الرواتب في غير رمضان، فإنه حري به أن يكون أشد حرصاًَ عليها في هذا الشهر، فالنافلة فيه بسبعين، والقلب أشد إقبالاً على الله، والنفس أكثر صفاءً، والهمة أعلى رغبة في نيل ثواب الطاعات والقربات.
ثواب قيام الليل واغتنام ساعة الإجابة
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أفضل الصيام بعد رمضان شهر الله المحرم، وأفضل الصلاة بعد الفريضة صلاة الليل ) [ رواه مسلم في صحيحه ] .
وعن جابر بن عبدالله رضي الله عنهما قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( إن في الليل لساعة لا يوافقها رجل مسلم يسأل الله خيراً من خير الدنيا والآخرة إلا أعطاه إياه وذلك كل ليلة ) [ رواه مسلم في صحيحه ].
وعن عبدالله بن سلام رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( أيها الناس: أفشوا السلام، وأطعموا الطعام، وصلوا الأرحام، وصلّوا بالليل والناس نيام تدخلوا الجنة بسلام ) [ رواه الترمذي وقال: حديث حسن صحيح ] .
وفي رمضان يحس المسلم بلذة القيام بين يدي الله رب العالمين، ويستشعر حلاوة المناجاة، وتزداد الرغبة في التوبة والإنابة، فيخشع القلب، وتدمع العين، وتصفو النفس، وتتفتح أبواب الرحمة والمغفرة.
وصلاة الليل خالية من الرياء، ووالله إن لها لحلاوة، حلاوة الإيمان ولذة المناجاة، وهي تكفير للسيئات، ومطردة للداء عن الجسد، كيف لا وهي شعار الصالحين الصادقين الذين أحبهم الله عز وجل فأذن لهم بذكره وشكره.
وها هو سيدنا معاذ بن جبل رضي الله عنه يسأل النبي صلى الله عليه وسلم : يارسول الله: أخبرني بعمل يدخلني الجنة ويباعدني من النار، قال: لقد سألت عن عظيم وإنه ليسير على من يسره الله تعالى عليه: تعبد الله لا تشرك به شيئاً، وتقيم الصلاة، وتؤتي الزكاة وتصوم رمضان، وتحج البيت إن استطعت إليه سبيلاً، ثم قال: ألا أدلك على أبواب الخير؟ الصوم جنة، والصدقة تطفئ الخطيئة كما يطفئ الماء النار، وصلاة الرجل في جوف الليل ، ثم تلا: { تتجافى جنوبهم عن المضاجع يدعون ربهم خوفا وطمعا ومما رزقناهم ينفقون * فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون (17) } [ السجدة : 17 ] رواه أحمد والنسائي، وابن ماجه في سننه وقال: حديث حسن صحيح .
وهكذا .. فإن المسلم يتقلب في شهر رمضان في أنواع شتى من الطاعات وصنوف عدة من العبادات .. وكلها وسائل لقوة الأبدان وسمو الأرواح ..

تمنياتي للجميع بصومٍ خالص نقي ..
__________________
يقول ابن القيم" السنة شجرة، والشهور فروعها، والأيام أغصانها، والساعات أوراقها، والأنفاس ثمرها، فمن كانت أنفاسه في طاعة فثمرة شجرته طيبة، ومن كانت في معصية فثمرته حنظل، وإنما يكون الحصاد يوم المعاد، فعند الحصاد يتبين حلو الثمار من مرها".
قال بعض الحكماء:
وعائب يعيب الناس بفضل عيبه ويبغضهم بحسب بغضه ويرفع عوراتهم ليكونوا شركاءه في عورته
لاشيء أحب إلى الفاســــــــق من زلة عالم ولاإلى الخــــــــامل من عثــــــــــرة شريف.
ثم أنشد
إن يعلموا الخير يخفوه وإن علموا * شراً أذيع وإن لم يعلمواكذبوا
بسمات الأمل غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد

الإشارات المرجعية

أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق

انتقل إلى


الساعة الآن +4: 03:20 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

المنشور في بريدة ستي يعبر عن رأي كاتبها فقط
(RSS)-(RSS 2.0)-(XML)-(sitemap)-(HTML)