بريدة






عـودة للخلف بريدة ستي » بريدة ستي » ســاحـة مــفــتــوحـــة » خواطر وافكار ..

ســاحـة مــفــتــوحـــة المواضيع الجادة ، والنقاشات الهادفة -- يمنع المنقول

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 28-05-2015, 12:39 PM   #1
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131
خواطر وافكار ..

النفس رأس مالك والغير مكسب .. والحرص على رأس المال مقدم على الحرص على المكاسب

في حياتك احرص على نفسك اولا .. احرص على صلاحها قبل صلاح ابناءك وقبل صلاح اخوانك

احرص على نجاتها قبل نجاه من حولك .. وأنت ترى كثير من الناس مثل الشمعه يحرق نفسه

ليضى للاخرين .. يعيش حياته لغيره ويهمل نفسه ..
الزنقب غير متصل  


قديم(ـة) 28-05-2015, 12:42 PM   #2
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131

اصل العلاقة مع الخلق تبادل مصالح ومنافع .. حتى اهل الفضل والصلاح والخير يعاملون الناس

لربهم تعالي يرجون منه اجرا وعوضا .. يعلمون أن حسن الخلق يعادل درجه الصائم القائم ..

لا تتوهم أن هناك احد يعاملك لاجلك .. هذا ضرب من الخيال ونوع من السذاجه ..

فإن قلت هذا المحب يعامل حبيبه لاجله ؟؟

قلنا انت لم تفهم المسأله .. هو يعامله لاجل ( حبه ) ولو انقلب حبه لانقلب تعامله

ولو ضعف حبه لضعف تعامله ..

آخر من قام بالتعديل الزنقب; بتاريخ 28-05-2015 الساعة 01:09 PM.
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 28-05-2015, 12:47 PM   #3
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131

قوة النفس لا تكون بذاتها في الغالب بل بظروف مساعده .. ترى قوى النفس واثق الخطي

وتحسب أن قوته من نفسه الى نفسه .. والحقيقه أن هناك ظروف تساعد على ذالك ..

فقوة البنيه الجسديه تقوى النفس .. واذا ضعف الجسم او مرض ضعفت النفس ولا بد ..

قوة المال تقوى النفس .. فالققر والفاقه تكسر النفس وتضعفها .. لان قوته بيده غيره ..

قوة العلاقات الاجتماعيه تقوى النفس .. واذا كان الانسان منبوذا مطرودا ضعفت نفسه

وكم رأينا من الاقوياء لهم جمهور مصفق .. ومؤيدون محبون لهم . ولو كانوا لوحدهم

لانهزموا عند ادني ريح ..
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 28-05-2015, 12:51 PM   #4
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131
انت لا تقنع بالمنطق والحجه فقط .. لو كان الاقناع بقوة المنطق والحجه لكان اكثر الناس

تبعا الانبياء والرسل .. فهم من ارجح الناس عقلا واقواهم منطقا واحسنهم حجه .. انظر

الى ابراهيم عليه السلام اقوى الناس حجه ومنطقا كما في نقاشه للنمرود ونقاشه لقومه

حين حطم الاصنام ونقاشه للصابئه في البحث عن الرب .. ومع ذالك لم يستجب له ابواه

ولا قومه .. خرج من العراق الى مصر ولم يؤمن له الا ( لوط ) ( فأمن له لوط )

فثبت أن الاقناع بشي وراء المنطق والجحه .. والسؤال بأي شي يقتنع الانسان ؟؟

المال يقنع .. المصالح تقنع .. القوة تقنع كثيرا كما في حديث دخول الجنه رجال بالسلاسل

الحب يقنع .. الانتماء يقنع .. الخوف يقنع .. حسن الخلق يقنع .. الخ الخ ..
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 28-05-2015, 12:57 PM   #5
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131


قوة الايمان لها اثر على سلوكك . ولها اثر على جسمك .. ولها اثر على علاقاتك بالناس

في الحليه لابي نعيم أن ابن مسعود قراء على مبتلى اخر سورة اخر سورة المؤمنون

فقام كانما نشط من عقال فقال ( لو أن مؤمن قرأها على جبل بيقين لا زاله ) .. بالقين

مشى العلاء ابن الحضرمي على الماء .. وبالقين دفع ابراهيم ابن ادهم السبع الضاري

حين هم بأكله .. ومن اعجب القصص أن رجلا من الصالحين اخذه عدو وطرحه ارضا

يريد قتله .. يقول وكنت في تلك الساعه افكر فيما يقضى الله في ولا انظر للسكين

التى وضعت على رقبتى .. ولا لقوة عدوي .. ما ذا حصل ؟؟

اتى سهم غارب فضرب الرجل وسقط ارضا ..

انه اليقين صانع المعجزات ..
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 28-05-2015, 01:01 PM   #6
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131


اذا رأيت الانسان يعتزل فأعلم ان ظروف الحياة قهرته فعجز عن دفعها فلجاء الى سجن نفسه

واذا رأيت احد يشمت بالمبتلى .. فأعلم أن دوام العافيه جعلته لايفكر في الالم الاخرين

واذا رأيت من مد له حبل النعم .. فأخش عليه ولا تتطلب حاله .. فالنعم غراره خداعه

قال الفضيل ابن عياض

اذا اراد الله بالعبد خير كثر غمه وهمه ..واذا اراد به الشر مد له النعم

وقال بعض الصالحين

الاتبلاء بالنعم اشد من الابتلاء بالنقم

لاننا مع النعم نلهو ونغفل .. ومع النقم نتضرع ونتقرب ونستغفر

كما قيل رحم الله البلاء اذاقنا طعم الدعاء ..
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 28-05-2015, 01:05 PM   #7
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131


قد ينكر معروفك من اغرقته بالاحسان سنين متطاوله ولم تأخذ منه اي شي

وقد يشكرك طول عمرك من بذلت له معروفك في ساعه

وقد تخرج من مصيبه وبليه بسب معروف اسديته الى انسان

الناس معادن .. مختلفون .. بعضهم مثل الارض الطيبه قليل المطر يجعلها خضراء ممرعه

وبعض الناس مثل الارض الخبيثه دوام المطر يجعلها مأوي للبعوض والذباب وناقله للامراض

اغرس الخير في كل مكان .. ولا تجعلك خيرك في شخص او اشخاص ..

اطلق يدك بالخير .. فربما صادفت ارضا طيبه فأنبتت لك من كل زوج بهيج ..
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 28-05-2015, 01:45 PM   #8
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131
كل العدوة قد ترجي أماتتها .. الا عدوة من عادك من حسد

من حسدك على نعمه فلن يبرد قلبه ولن تطيب نفسه حتى تذهب النعمه التى تميزت بها عليه

هو لا ينظر من خلق الله الا لك .. ولا تكاد عينه المريضه تبصر ما عنده من النعم

ينظر ألى نعمه يتيمة عندك ... ولاينظر الى بحور من النعم يغرق فيها الى انصاف

اذنيه ليست عندك ..

لا يوجد في الدنيا عطاء كامل ولا منع كامل ..

اذا منعت من شي فتح الله عليك شي اخر .. واذا تميز غيرك عنك بشي

فأنت تتميز عنه بأشياء اخرى ..

ولكن المشكله في العين المريضه التى تبصر احسن ما عند الناس

ولا ترى الا اسوء ما عندها ..
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 28-05-2015, 01:55 PM   #9
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131


كل ذي نعمة محسود .. وكم من الناس من يعاني من جمر الحسد ..

والناس يختلف تعاملهم مع من يوقنون بحسده لهم ..

فأدني الناس منزله في التعامل مع الحسود من خاف منه وارتعدت فرائصه

من مقابلته .. فمثل هذا قد يسلط عليه الحسود ويصيبه بعينه او يتسلط عليه بالمكائد

والشويش لان الرسول عليه السلام اعطانا قاعده عامه تقول ( من تعلق شي وكل اليه )


وارفع منه منزله من هرب من الحسود وابتعد عنه وقلل من مخالطته

وأرفع منه منزله من اعرض عن الحسود .. فلا يبالي فيه حيا وميتا

ولا يكاد يلتفت اليه .. ويعده من سقط المتاع ..

وأرفع منه منزله من عامل الحسود بنقيض قصده

فأظهر عنده النعم لكي يزيد من غيظه وحنقه وتحترق نار الحسد بقلبه

وهو يتفرج عليه ويضحك منه ويتذكر قوله تعالي ( قل موتوا بغيظكم )

لان الحسود فاسق بالاجماع .. والفاسق تشرع منكافته ومعاملته بنقيض قصده ..

وارفع منه منزله من احسن الى من حسده وعفا عنه ولم يبالي بحسده

ورحمه من اجل تلك النار الشيطانيه التى تأكل جوفه .. وتذكر قوله تعالي

( ادفع بالتى هي احسن )
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 28-05-2015, 02:00 PM   #10
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131
طبيعة النفس نسيان النعم وتذكر النقم ..

هي تعدد مصائبها واحزانها وحرمانها .. وتنسى افراحها ونعمها

وكثير من الناس لا تكاد المصيبه تفارق مخيلته

فهو يفكر بالشر قبل ان يأتي ويغتم به اذا نزل ويشقى به اذا استمر

ويحفر في قلبه حفرة من الالم اذا ارتحل .

لايكاد يتذكر النعم والعطايا حتى في احسن ظروفه واطيب احواله

كأنما كتب على قلبه الشقاء دائما في كل حياته

فاذا ما ذهبت نعمة ارتعدت فرائصه وجف ريقه واشتد خفقان قلبه

وعرف ما كان فيه من النعم .. وتمني أن ترجع اليه الحاله الاولي

التى كان يتذمر منها ..
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 28-05-2015, 02:05 PM   #11
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131
من الناس من عاش للناس .. اعطى كل شي لهم .. جامل في حياته من اجلهم

ولما كبر سنه ورق عظمه ذهب من كان يعيش لهم .. وعاش بأحزانه بقية عمره

ومن الناس من عاش لمصالحه .. لايكاد ينظر الى الناس .. ولايهتم بعلاقه الا بقدر مصالحه

ولما ضعف جسمه ونزل به المرض والالم ضرب الكف بالكف حسرة على مافات

ومن الناس من عاش لنفسه .. يدللها ويسيقها النعيم بكل صنوفه .. ولا يكاد يهتم بأحد

ولما ضعفت نفسه ونزل بها الخطوب .. اصيب بالاكتئاب والقلق واصبح لا ينام الا بالمهدئات

ومن الناس من عاش لربه .. فهو يعطي بالله ويترك لله .. ويلتمس الاجر من الله

فلا يخاف عند حلول النقم .. ولا ييأس عند نزول المصائب

هو في الناس شامه .. وفي جبين الدهر علامه ..
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 30-05-2015, 11:58 PM   #12
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131


جعل الله التشائم ورؤية الجانب الاسود من الحياة سبب البلاء والشقاء للنفوس

وجلب الشر للانسان .. وما استجلب الخير بمثل حسن الظن وتوقع الخير

وما استجلب الشر بمثل سوء الظن وتوقع الشر في المستقبل

توقع الشر يجعل حركة الحياة بطيئه .. ويجعل فاعليه النفس معدمه

يعيش الفرد بها يحسب كل صيحه عليه .. فلا يهناء بمعاش ولا يفرح بنعمه

واكثر من ينكسر في المواجهات والشدائد هم المتشائمون ..

هم اقل الناس صبرا على نيل المطالب وتجاوز العقبات والازمات

ويصح لنا أن نقول أن التشائم رأس حربة الفشل ..


الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 31-05-2015, 12:03 AM   #13
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131

النفس لها طاقة محدوده .. ومن الصعب أن تحمل فوق طاقتها ..

وقدرة الناس على التحمل تختلف من فرد الى فرد .. وكل انسان ابصر بنفسه ..

وكل شي في الحياة له طاقة وقدره على التحمل .. فاذا وصل الى نقطة الصفر

سقط ولا بد ..

يقول بعضهم أن النفوس مثل الجسر لابد أن تحدد الحموله المسموح بها قبل

ان تعبره .. وبعض الناس يحمل نفسه ما لا تطيق من الافعال والاقوال والمواقف

وقد صح عن معلم البشريه أنه قال ( اكلفوا من الاعمال ما تطيقون ) وصح عنه

أنه قال ( ليس للمؤمن أن يفتن نفسه قيل ويكف يفتن نفسه ؟؟.. ان يتعرض للبلاء لما لا يطيق )

اعرف حدود نفسك وقدرتها في التحمل وفي الصبر وفي العمل وفي العطاء

ولا تحمل نفسك فوق ما لا تطيق .. فا المنبت لا ارض قطع ولا ظهر ابقى ..

الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 31-05-2015, 12:08 AM   #14
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131


اذا قررت شي فلا تترجع عنه ..

كثير من الناس ازمتهم وقلقهم وشقائهم سببه القرارات المعلقه

لا يجوز لك أن تلعب بنفسك ..

اذا مر عليك أي موقف في حياتك فعليك بدراسته من كافة جوانبه

ثم شاور ان اردت .. وبعدها قرر ولا تتراجع قيد شعره

لا تكن ابن الموقف وابن الساعه كل يوم لك موقف وكل يوم لك قرار

هذا يجعلك شخصية مهزوزه أمام الناس ..

كثير من السعداء اذا قرر شي مضى به الى اخرة ولا يلتفت

الالتفات مظنه الفشل

يقال أن الغزال اسرع من الذئب .. ومع ذالك يدركه الذئب ويأكله

وسبب ذالك أن الغزال يلتفت فيعشر أن الذئب قرب منه فيصاب باليأس

والاحباط وتقل سرعته والذئب يراه خائب فيطمع فيه ويشتد في طلبه

مصيبة كثير من الناس كثرة الالتفات بعد القرارات ..



آخر من قام بالتعديل الزنقب; بتاريخ 31-05-2015 الساعة 12:18 AM.
الزنقب غير متصل  
موضوع مغلق

الإشارات المرجعية

أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق

انتقل إلى


الساعة الآن +4: 05:23 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

المنشور في بريدة ستي يعبر عن رأي كاتبها فقط
(RSS)-(RSS 2.0)-(XML)-(sitemap)-(HTML)