بريدة






عـودة للخلف بريدة ستي » بريدة ستي » ســاحـة مــفــتــوحـــة » مقاصد ..!

ســاحـة مــفــتــوحـــة المواضيع الجادة ، والنقاشات الهادفة -- يمنع المنقول

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 12-08-2014, 07:22 PM   #1
لسـ المواطن ـان
عضو فعّال
 
صورة لسـ المواطن ـان الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
البلد: (( الصفراء ))
المشاركات: 2,238
مقاصد ..!




بسم الله وحده .. والصلاة والسلام على من لا نبي بعده
أما بعد
كلنا دخله الإسلام ولم يدخل هو في الإسلام .. خصوصاً في طفولتنا ، ونحن نشئ في كنف تلك الأسر المسلمة التي كان همها .. إفعل .. ولا تفعل ..!
ونعم الهم هو لمن كان إطاره الشرع ، والدين , الذي لا يستمد إلا من كتاب الله ، وما صح عن نبي الأمة صلوات الله وسلامه عليه .. .
وكل هذا له مقاصده التي أول ما تبدأ به تبدأ بمبدأ إسلامي قويم ؛ قام على : " أن كل مولود يولد على الفطرة .. فأباه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه .. " أو كما قال عليه الصلاة والسلام .
ولم نقرأ في الحديث أو نسمع كلمة " يمسلمانه " هذا لأن : الإسلام فطرة الكون كله .. وفيه يتحقق السلام ، والسلامة ، والسِلم .. وكلها لم ترى الا في الإسلام سليم المقاصد .. !
ولهذه كانت المقاصد السلمية البحتة هي الهدف من بزوغ الإسلام مرتكزاً على مجموعة من المبادئ .. التي لكلٍ منها مقصده لتحقيق السلامة ، الخاصة والعامة ليعم بين الخلق السلام .. .
ولهذا كانت مقاصد الفضيلة في كل الأديان هي لتحقيق السلام وديننا هو الاسلام ، وما أشبه السلام بالإسلام .. !
- ففي الصدق .. أمن وسلامة وهو في الإسلام ركناً أراه في كل الأركان قد اشترط الصدق له وجودٌ لتحقق الأركان سلامتها ، وإسلامها .. !
- أيضاً في العدل : أمن وسلامة ، وهو في الإسلام أساس لتمكين .. والعدل سبيل السلامة ، والسلام في الإسلام .. !
- الخ ..
- الخ ..
أيتها العقول : إن في الإسلام تشريعات كثيرة أراها اليوم قد ابتعدت عن مقاصد السلام ، والسِلم ، والسلامة ..!
إلى حلبات العراك ، والتباخس ، وقد وصلت اليوم إلى القتال ، والقتل .. وكل هذا بين المسلمين والمسلمين .. !
أين تلك المقاصد ، والسببيات التي لولاها لما جاء الإسلام للناس دين .. ،والتي لولا أن أصحاب الأديان السابقة قد فرطوا بها ، وحرفوها .. لما تواترت تلك الرسالات المختومة بالإسلام ونبيه الذي الذي ما بعث إلا لتحقيق السلامة ، والسلام للناس .. !
فما بال المسلم في وطنه اليوم مهان ، قتيلاً أو أسير..!
أين مقاصد الإسلام ..وفضائله بيننا ، وأين ذهب سلام الإسلام ، وسلامته .. !
فما اراه ويراه الكثير اليوم ليس إلا إدعاء وهدم مِلّل .. ساق الدين وأهله سريعاً نحو غربتهم .. !
الله المستعان.
__________________
قد استبدلت بها القرطاس ، والقلم وبألوانها استوحيت سعدي وأسفي
يدلني إليها وضاء نورها بريدة ((ستي)) هي أجمل صحفي
بها أدون ومن غيري أستقي فوائدُ أقلام فاقت كل واصفي
هي القرطاس لحبري وقلمي بلسان تسميت لتزدان أحرفي
لسـ المواطن ـان غير متصل  


قديم(ـة) 13-08-2014, 04:07 PM   #2
ابو مروان
عـضـو
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 201
اعوذ بالله من جلد الفاجر وعجز الثقة
__________________
الإختلاف لا يفسد للود قضية بشروط:
1-أن لا يكون في العقيدة.
2-أن لا يُتطاول فيه على الرموز.
3-أن لا يصل إلى حد السب والشتم والإتهام.
ابو مروان غير متصل  
قديم(ـة) 13-08-2014, 09:15 PM   #3
لسـ المواطن ـان
عضو فعّال
 
صورة لسـ المواطن ـان الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
البلد: (( الصفراء ))
المشاركات: 2,238
神の御名において慈悲深い
私たちの仲間のイスラム教徒は地の果て..私は日本であなたを見ている、あなたがそれらの脳と労働の間で地 球ナイムしている..しかし、単に新たな低開発、当社が昔のように、私たち!
日本で開始することはあっても、他のいくつかを読んでいない。

يالله بالياباني وعسانا نسلم يا بومروان .. !!
بالله عليك وش فهمت من الموضوع .. حتى تقول ما قلت ..؟
فما بالك كبكبت الموازين يا هذا .. ؟
اين الخطأ والفجور..؟
__________________
قد استبدلت بها القرطاس ، والقلم وبألوانها استوحيت سعدي وأسفي
يدلني إليها وضاء نورها بريدة ((ستي)) هي أجمل صحفي
بها أدون ومن غيري أستقي فوائدُ أقلام فاقت كل واصفي
هي القرطاس لحبري وقلمي بلسان تسميت لتزدان أحرفي
لسـ المواطن ـان غير متصل  
قديم(ـة) 14-08-2014, 11:09 AM   #4
لسـ المواطن ـان
عضو فعّال
 
صورة لسـ المواطن ـان الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
البلد: (( الصفراء ))
المشاركات: 2,238



* - العفاف مقصد :
في الإسلام كان العفاف مقصداً لسلامة الفرد ، والجماعة .. هذا فيما يخص الأعراض وغير الأعراض كالمال والمأكل ، والمشرب ؛ ويتحقق بالمسلك السليم لنا رجالاً أو نساء .. حيث أن العفة قد يفهمها البعض أنها خاصة بالنساء من دون الرجال .. وهذا فهم خاطئ لمعنى العفة .. .
لأن الأمر الإسلامي بغض البصر قد بدأ بالرجال قبل النساء .. مع العلم أن البصر يجب أن يغض من كلى الجنسين .. ولن تكسر الأنثى عفافها دون ذَكَراً يشاركها هذا الكسر ..!
وهذا فيما يخص تلاقي الجنسين معاً إلا أن يكون بالطريقة المشروعة لتحقيق سلامة العرض المسلم ..!
ولهذا كان الشرف والعفة مطلباً من مطالب الدين وبناء المجتمع السوي ، والمقصد من ذلك جلب السلامة لكل الناس .. وهو أمر يأمر به الإسلام ، ويعاقب على مخالفته .. .
فهذا مقصداً أراه اليوم قد تلاشى أو على وشك أن يتلاشى في أمة الإسلام .. !
وما هذا السفور ، والتبرج ، والإنحلال الأخلاقي إلا منافياً لمقاصد الدين الذي لم يفرض علينا إلا لسلامة مشاعر الناس ، وحماية أعراضهم .. !
أيضاً من أوجه العفاف : ما يتعلق بالمكاسب الدنيوية .. فالعفاف في كسب الأموال عما حرم الله ليس أقل من ذاك الخاص بالأعراض .. .
ولأن الإستعفاف عن كل ماهو محرم هو ما تتحقق من خلاله طمأنينة العيش .. وسلامته .. !
فلا أعتقد صحة الإسلام دون عفة .
فالرجل المانع نفسه عن كل ما حرم الله ، ويبذلها في الخير هو من أمرنا نحن الرجال بالاقتداء به ، ولا خير وأخير من ذاك النبي صلوات الله سلامه عليه ، ومن بعده أصحابه رضوان الله عنهم بأن فيهم نقتدي .. .
أيضاً للمرأة كان العفاف أداة سمو تسمو بها ليراها أولاءك الأفاضل وليست تلك الرؤيا منهم إلا لكسبها وصاحب الحظ من ظفر بها ، والظفر هو الفوز ..!
فالعفاف شرط من شروط السلامة في الإسلام .. ومقصداً من مقاصده .. !
واليوم أرى أنه قد شح العفاف في أمة العفاف ..! وبالطبع هذا الشح في العفة منافياً لمقاصد الدين خطير .. !
__________________
قد استبدلت بها القرطاس ، والقلم وبألوانها استوحيت سعدي وأسفي
يدلني إليها وضاء نورها بريدة ((ستي)) هي أجمل صحفي
بها أدون ومن غيري أستقي فوائدُ أقلام فاقت كل واصفي
هي القرطاس لحبري وقلمي بلسان تسميت لتزدان أحرفي
لسـ المواطن ـان غير متصل  
موضوع مغلق

الإشارات المرجعية

أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق

انتقل إلى


الساعة الآن +4: 11:52 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

المنشور في بريدة ستي يعبر عن رأي كاتبها فقط
(RSS)-(RSS 2.0)-(XML)-(sitemap)-(HTML)