بريدة






عـودة للخلف بريدة ستي » بريدة ستي » بــنــت بــريــدة » الوقفهـ السابعهـ مع غ ديـر المح بـة

بــنــت بــريــدة بنت بريدة - القسم خاص بالنساء -- يمنع المنقول

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 26-09-2010, 09:19 PM   #1
غ دير المح ـبة
عـضـو
 
صورة غ دير المح ـبة الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
البلد: لاتنسوني من الدعواااااااات.
المشاركات: 1,443
الوقفهـ السابعهـ مع غ ديـر المح بـة



قآل الله تعالى:
)وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيماً تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُقْتَدِراً) )الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِنْدَ رَبِّكَ ثَوَاباً وَخَيْرٌ أَمَلاً))وَيَوْمَ نُسَيِّرُ الْجِبَالَ وَتَرَى الْأَرْضَ بَارِزَةً وَحَشَرْنَاهُمْ فَلَمْ نُغَادِرْ مِنْهُمْ أَحَداً)وَعُرِضُوا عَلَى رَبِّكَ صَفّاً لَقَدْ جِئْتُمُونَا كَمَا خَلَقْنَاكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ بَلْ زَعَمْتُمْ أَلَّنْ نَجْعَلَ لَكُمْ مَوْعِداً))وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ يَا وَيْلَتَنَا مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلا كَبِيرَةً إِلاَّ أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِراً وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً)


شرح مبسط وميسر للآيآآآت..,,

(وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيماً تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُقْتَدِراً) (الكهف:45)

{ مَثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا }الآن الدنيا تزدهر للإنسان وتزهو له وإذا بها تخمد بموته أو فَقدها، لا بد من هذا، إما أن يموت الإنسان أو أن يفقد الدنيا .
{كماء} وهو المطر
{ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ }
يعني أن الرِّياض صارت مختلطة بأنواع النبات المتنوع بأزهاره وأوراقه وأشجاره كما يشاهد في وقت الربيع كيف تكون الأرض، سبحان الله، كأنه وَشْيٌ من أحسن الوشْيات، إذا اختلط من كل نوع ومن كل جنس.
( فَأَصْبَحَ ) يعني هذا النبات المختلف المتنوع.
( هَشِيماً) هامداً.
( تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ ) أي تحمله، فهذا هو
{ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُقْتَدِراً } ما وجد فهو قادر على إعدامه، وما عُدِم فهو قادر على إيجاده، وليس بين الإيجاد والعدم إلاَّ كلمة (كن}،
وفي قوله: { مُقْتَدِراً } مبالغة في القدرة،



الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِنْدَ رَبِّكَ ثَوَاباً وَخَيْرٌ أَمَلاً) (الكهف:46)

{ الْمَالُ } من أي نوع سواء كان من العروض أو النقود أو الآدميين أو البهائم.
( وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ) ولا ينفع الإنسان في الآخرة إلاَّ ما قدَّم منها، وذكر البنين دون البنات لأنه جرت العادة أنهم لا يفتخرون إلاَّ بالبنين، والبنات في الجاهلية مهينات بأعظم المهانة .
وقوله تعالى: { زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا } أي أن الإنسان يتجمل به يعني يتجمل أنَّ عنده أولاداً، قدر نفسك أنك صاحب قِرى يعني أنك مضياف وعندك شباب، عشرة، يستقبلون الضيوف، تجد أن هذا في غاية ما يكون من السرور، هذه من الزينة، كذلك قدر نفسك أنك تسير على فرس وحولك هؤلاء الشباب يَحُفُّونك من اليمين ومن الشمال ومن الخلف ومن الأمام، تجد شيئاً عظيماً من الزينة، ولكن هناك شيء خير من ذلك.


( وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ ) هي الأعمال الصالحات من أقوال وأفعال ومنها سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة إلا بالله، ومنها الصدقات والصيام والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وغير ذلك، هذه الباقيات الصالحات.
( خَيْرٌ عِنْدَ رَبِّكَ ثَوَاباً ) أي أجراً ومثوبة.
( وَخَيْرٌ أَمَلاً ) أي خير ما يُؤمِّله الإنسان لأن هذه الباقيات الصالحات هي كما وصفها الله بباقيات ، أما الدنيا فهي فانية وزائلة.



)وَيَوْمَ نُسَيِّرُ الْجِبَالَ وَتَرَى الْأَرْضَ بَارِزَةً وَحَشَرْنَاهُمْ فَلَمْ نُغَادِرْ مِنْهُمْ أَحَداً) (الكهف:47)


)وَيَوْمَ نُسَيِّرُ الْجِبَالَ } أي اذكر لهم
{ وَتَرَى الْأَرْضَ بَارِزَةً وَحَشَرْنَاهُمْ فَلَمْ نُغَادِرْ مِنْهُمْ أَحَداً } أي: اذكر للناس هذه الحال، وهذا المشهد العظيم {وَيَوْمَ نُسَيِّرُ الْجِبَالَ } وقد بين الله عز وجل في آية أخرى أنه يسيرها فتكون سراباً )وَسُيِّرَتِ الْجِبَالُ فَكَانَتْ سَرَاباً) (النبأ:20)
وقوله تعالى: { وَتَرَى الْأَرْضَ بَارِزَةً } أي: ظاهرة لأنها تكون قاعاً وصفصفاً، وهي الآن ليست بارزة لأنها مكورة، وأكثرها غير بارز، ثم إن البارز لنا أيضاً كثير منه مختفٍ بالجبال، فيوم القيامة لا جبال ولا أرض كروية بل تمد الأرض مدَّ الأديم،.
وقوله: { وَحَشَرْنَاهُمْ } أي الناس، بل إن الوحوش تحشر’بل جميع الدواب أيضاً,
وقوله: { فَلَمْ نُغَادِرْ } أي نترك،
{ مِنْهُمْ أَحَداً } كل الناس يحشرون، إن مات في البر حشر، في البحر حشر، في أي مكان، لا بد أن يحشر يوم القيامة ويجمع.




وَعُرِضُوا عَلَى رَبِّكَ صَفّاً لَقَدْ جِئْتُمُونَا كَمَا خَلَقْنَاكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ بَلْ زَعَمْتُمْ أَلَّنْ نَجْعَلَ لَكُمْ مَوْعِداً) (الكهف:48)

{وَعُرِضُوا } أي: عرض الناس
{عَلَى رَبِّكَ } أي: على الله سبحانه وتعالى .
( صَفّاً) أي: حال كونهم صفاً بمعنى صفوفاً، فيحاسبهم الله ، أما المؤمن فإنه يخلو به وحده ويقرره بذنوبه ويقول له عملت كذا وعملت كذا،
ثم قال تعالى: { لَقَدْ جِئْتُمُونَا كَمَا خَلَقْنَاكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ } أي يقال لهم ذلك. وهذه الجملة مؤكدة بثلاثة مؤكدات: اللام وقد والقسم المقدر، يعني والله لقد جئتمونا { كما خلناقكم أول مرة } ليس معكم مال ولا ثياب ولا غير ذلك، بل ما فقد منهم يرد إليهم،


(بَلْ زَعَمْتُمْ أَلَّنْ نَجْعَلَ لَكُمْ مَوْعِدا) هذا إضراب انتقال، فهم يوبخون { لَقَدْ جِئْتُمُونَا } فلا مفر لكم { كَمَا خَلَقْنَاكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ) فلا مال لكم ولا أهل، ويوبخون أيضاً على إنكارهم البعث فيقال: { بَلْ زَعَمْتُمْ } في الدنيا
{أَلَّنْ نَجْعَلَ لَكُمْ مَوْعِداً }، وهذا الزعم تبين بطلانه، فهو باطل.



)وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ يَا وَيْلَتَنَا مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلا كَبِيرَةً إِلاَّ أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِراً وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً) (الكهف:49)

{ )وَوُضِعَ الْكِتَابُ } أي وزِّع بين الناس، فآخذ كتابه بيمينه وآخذ كتابه بشماله.
( فَتَرَى ) أيها الإنسان
{ الْمُجْرِمِينَ } أي: الكافرين
{ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ } أي: خائفين مما كتب فيه لأنهم يعلمون ما قدموه لأنفسهم،
( يَا وَيْلَتَنَا مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلا كَبِيرَةً إِلاَّ أَحْصَاهَا)
(يا ) حرف نداء { ويلتنا } وهي الهلاك ولكن كيف تنادى؟
الجواب: إما أن "يا" للتنبيه فقط لأن النداء يتضمن الدعاء والتنبيه، وإما أن نقول إنهم جعلوا ويلتهم بمنْزلة العاقل الذي يوجه إليه النداء، ويكون التقدير "يا ويلتنا احضري"! لكن المعنى الأول أقرب لأنه لا يحتاج إلى تقدير، ولأنه أبلغ.
( مَالِ هَذَا الْكِتَابِ)أي شيء لهذا الكتاب؟
( لا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلا كَبِيرَةً إِلاَّ أَحْصَاهَا ) يعني أثبتها عدداً، كأنهم يتضجرون من هذا، ولكن هذا لا ينفعهم.
(وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا)أي وجدوا ثواب ما عملوا.
( حَاضِراً ) لم يغب منه شيء وعبَّر الله تعالى بالعمل عن الثواب لأنه مثلُه بلا زيادة.
{ وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً } وذلك لكمال سبحانه وتعالى عدله فلا يزيد على مسيء سيئة واحدة، ولا يَنقص من محسن حسنة واحدة،.


وهذه الآية { وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً } من الصفات المنفية عن الله، وأكثر الوارد في الصفات الصفات المثبتة كالحياة والعلم والقدرة. وأما ذكر الصفات المنفية فقليل بالنسبة للصفات المثبتة،


وهذا تم بحمد الله,,
أتممت الموضوع على عجالة لإنشغالي.
إن أصبت فمن الله وغن اخطات فمن نفسي والشيطآآن,,


__________________
غ دير المح ـبة غير متصل   الرد باقتباس


قديم(ـة) 26-09-2010, 09:54 PM   #2
فوشيا
عـضـو
 
صورة فوشيا الرمزية
 
تاريخ التسجيل: May 2008
البلد: في مْسّكنْ نبضُهم ")
المشاركات: 3,264
أهلاً بالغاليه عوداً حميداً أفتقدتك (h)

~

وعليكم السلام

ما شاء الله شرح مُبسط ورائع وتنسيق أروع
قد أفدتينا بهذه المعلومات القيمة التي تتحدث عن أعظم كتاب أنزل من السماء.


غدير~
بورك فيكِ ونفع بكِ الإسلام والمسلمين
وسدد الله خطاك ونولكِ ماتتمنين وزادك الله عِلماً
نفعنا الله وإياكِ بالعلم النافع

ووفقنا وإياكِ لما يحب ويرضى
وعافاكِ ورزقكِ وستركِ وفرج همكِ

لاحُرمتِ الأجر .ياغاليه

لكِ أكليلاً من الورد
دُمتِ بِ سلام لاحُرمنا مِن طلتك
__________________
.

وكُل شيء
يجعل الأوجاع بأعماقي تزمجر!
.

فوشيا غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-09-2010, 02:45 AM   #3
• إنِدثـار~
فاصبر إنّ العاقبة للمتقين
 
صورة • إنِدثـار~ الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
البلد: . . تَحتَ ظِلّ رَحمةِ الله !
المشاركات: 5,427
//

السَّــلآم عليكم ورحمة الله ~


اقتباس

اقتباس
)وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ يَا وَيْلَتَنَا مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلا كَبِيرَةً إِلاَّ أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِراً وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً) (الكهف:49)





عظيم !

كثيراً ماأتأمل هذهـ الآيه ..
وأحسُّ بمعنآهآ العظيم
وأريد أن أفسّرهآ ..

فـ جزآك الله عني وعن المسلمين خير الجزآء ..
ولآ حرمكِ الأجر يآغآليهـ

وجعله الله ثقيلاً في الميزآآن ..
وأدخلك الله الجنان ..~
__________________
.


إنّ هٓذهِ الأمّة وإنْ استُركِعت .. فإنّ ظَهرهَا لنْ ينكَسِر !
والعَاقبة للمتّقين ، وسيرَى المُنافقِينْ هذا بأمّ أعينهـم العَورَاء .

• إنِدثـار~ غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-09-2010, 03:04 AM   #4
أبتسم وكُلـ أمل ـي
شيف مُميز
 
صورة أبتسم وكُلـ أمل ـي الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
البلد: في قلوب المخلصين!!
المشاركات: 1,668
وفقكِ الله .. ونفع بما قدّمتي ..
وجعل ذلك في ميزان حسناتك ...
أبتسم وكُلـ أمل ـي غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-09-2010, 06:47 AM   #5
مجرد ذكرى
عـضـو
 
صورة مجرد ذكرى الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
البلد: القصيم
المشاركات: 1,315
وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته


أهلا بك غاليتي
أبدعتي نفع الله بك المسلمين ورزقك الفردوس الاعلى

حفظك الله من كل مكروه

لكِ ودي
مجرد ذكرى غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-09-2010, 07:38 AM   #6
آنسة ليمونة
فكر نير
 
صورة آنسة ليمونة الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
البلد: بالفردوس الأعلى .. لنا لقاء ~
المشاركات: 2,438

اقتباس
{ وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً }




وعليكِ السلام والرحمة .. غدير المحبة ..
جميلة أنتِ بإطروحتكِ ..نفع الله بها ..
وجزاكِ الله خيراً


ننتظر أطروحتكِ القادمة حبيبتي ~
كوني بخير ..





__________________

آنسة ليمونة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-09-2010, 11:04 PM   #7
غ دير المح ـبة
عـضـو
 
صورة غ دير المح ـبة الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
البلد: لاتنسوني من الدعواااااااات.
المشاركات: 1,443
اقتباس
المشاركة الأساسية كتبها فوشيا
~

وعليكم السلام

ما شاء الله شرح مُبسط ورائع وتنسيق أروع
قد أفدتينا بهذه المعلومات القيمة التي تتحدث عن أعظم كتاب أنزل من السماء.

غدير~
بورك فيكِ ونفع بكِ الإسلام والمسلمين
وسدد الله خطاك ونولكِ ماتتمنين وزادك الله عِلماً
نفعنا الله وإياكِ بالعلم النافع
ووفقنا وإياكِ لما يحب ويرضى
وعافاكِ ورزقكِ وستركِ وفرج همكِ
لاحُرمتِ الأجر .ياغاليه

لكِ أكليلاً من الورد
دُمتِ بِ سلام لاحُرمنا مِن طلتك

اقتباس
المشاركة الأساسية كتبها وَهجْ الدّعوَة|••
//

السَّــلآم عليكم ورحمة الله ~






عظيم !

كثيراً ماأتأمل هذهـ الآيه ..
وأحسُّ بمعنآهآ العظيم
وأريد أن أفسّرهآ ..

فـ جزآك الله عني وعن المسلمين خير الجزآء ..
ولآ حرمكِ الأجر يآغآليهـ

وجعله الله ثقيلاً في الميزآآن ..
وأدخلك الله الجنان ..~

اقتباس
المشاركة الأساسية كتبها أبتسم وكُلـ أمل ـي
وفقكِ الله .. ونفع بما قدّمتي ..
وجعل ذلك في ميزان حسناتك ...

اقتباس
المشاركة الأساسية كتبها مجرد ذكرى
أهلا بك غاليتي
أبدعتي نفع الله بك المسلمين ورزقك الفردوس الاعلى

حفظك الله من كل مكروه

لكِ ودي

اقتباس
المشاركة الأساسية كتبها آنسة ليمونة




وعليكِ السلام والرحمة .. غدير المحبة ..
جميلة أنتِ بإطروحتكِ ..نفع الله بها ..
وجزاكِ الله خيراً


ننتظر أطروحتكِ القادمة حبيبتي ~
كوني بخير ..





وعليكم السلام للجميييع

حياكن الله

شرفتوني

وأسأل الله أن ينفعكن بما طرح هنا

مع كل الحب:,’’’’’’’’’
__________________
غ دير المح ـبة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 29-09-2010, 03:31 AM   #8
هايين
قبس دائم
 
صورة هايين الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
البلد: في ارض الله الواسعه
المشاركات: 12,861
ماشاء الله تبارك الله


جزاك الله خير

..
__________________
آللہم إن ّبين أضلعي [ أمنيـة ]
يتمناهآ/ قلبي , وروحي , وعقلي . .
​
يآاااارب
إنّ أمنيتي تنبض في قلبٍ هو مُلگگ
 فَلا تحرمني من ( فرحة تحقيقہآ )

فَإنگ آلوحيد القائل للشي:
 " كـنّ . . فَيكون "
سبحانك
...
هايين غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 29-09-2010, 10:07 PM   #9
غ دير المح ـبة
عـضـو
 
صورة غ دير المح ـبة الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
البلد: لاتنسوني من الدعواااااااات.
المشاركات: 1,443
اقتباس
المشاركة الأساسية كتبها هايين
ماشاء الله تبارك الله



جزاك الله خير


..


وإيآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآكــ
__________________
غ دير المح ـبة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 30-09-2010, 06:08 PM   #10
تباشير المطر ~
كاتبة متميّزة
 
صورة تباشير المطر ~ الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
البلد: بين النبلاء .
المشاركات: 8,294
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
غدير تفسير لأيات عطره طالما إبتعدنا عنها ص١
حروف وعبر رائعه أسعدك ِ الله دنيا وآخره ياغاليه
__________________


عندما نحسن إلى الآخرين فإنَّا نملك قابلية كبيرة لـ " التأثير عليهم " !
تباشير المطر ~ غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 30-09-2010, 09:34 PM   #11
لماذاهذا
قبس دائم
 
صورة لماذاهذا الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
البلد: لحلمٍ لن يعودوقلبٍ تعاقبني بعد رحيله الأحزان..(ياوالدي)
المشاركات: 3,328
حيت وبوركتي لاجف لكِ حبر قلم ^^

تفسير للآيات عظام ومعانى له من حق للعباد أن يتذكروا بها
__________________

تمــوت النفوس بأوصابها
.......................ولم يدري عوادهــا ما بها
وما أنصفـت مهجة تشــتكي
.................................أذاهــا الى غير أحــبابها
ستبقى لي منك ذكرى ماحييت


لماذاهذا غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 01-10-2010, 12:17 PM   #12
غ دير المح ـبة
عـضـو
 
صورة غ دير المح ـبة الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
البلد: لاتنسوني من الدعواااااااات.
المشاركات: 1,443
اقتباس
المشاركة الأساسية كتبها تباشير المطر ~
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
غدير تفسير لأيات عطره طالما إبتعدنا عنها ص١
حروف وعبر رائعه أسعدك ِ الله دنيا وآخره ياغاليه


وأسعدكـ الله دنيا وآخرهـ
شاكرهـ لمروركـ
اقتباس
المشاركة الأساسية كتبها لماذاهذا
حيت وبوركتي لاجف لكِ حبر قلم ^^

تفسير للآيات عظام ومعانى له من حق للعباد أن يتذكروا بها

أسأل الله ان ينفعني وإياك والجميع
بما طرح هنا
__________________
غ دير المح ـبة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 04-10-2010, 12:24 AM   #13
اميرة النساء
حرف راقي
 
صورة اميرة النساء الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
البلد: مِنْ وَ إِلَى’ اَلْتُّرَاَبْ ..!
المشاركات: 1,043

جزاك الله خير
وبارك الله فيك
اللهم اجعله في ميزان حسناتك ~ْ
__________________
.


.

....من يشتري [ الجنّة ] ؟
....... بركعَةٍ في ظلام الليل يُخفيهَاا..[]

.
اميرة النساء غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 07-10-2010, 11:26 AM   #14
غ دير المح ـبة
عـضـو
 
صورة غ دير المح ـبة الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
البلد: لاتنسوني من الدعواااااااات.
المشاركات: 1,443
اقتباس
المشاركة الأساسية كتبها اميرة النساء
جزاك الله خير
وبارك الله فيك
اللهم اجعله في ميزان حسناتك ~ْ


وإيأأأأأأأأااكـ
شاكرهـ لمرورك
__________________
غ دير المح ـبة غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد

الإشارات المرجعية

أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق

انتقل إلى


الساعة الآن +4: 08:26 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

المنشور في بريدة ستي يعبر عن رأي كاتبها فقط
(RSS)-(RSS 2.0)-(XML)-(sitemap)-(HTML)