مشاهدة لمشاركة منفردة
قديم(ـة) 28-06-2011, 01:01 AM   #1
صمود
عـضـو
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
البلد: جزيرة العرب
المشاركات: 444
أيـــن شبيهـــات (زبيدة) اليوم ؟؟

[SIZE="5"]
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كنت أقرأ في كتاب البداية والنهاية في التاريخ لابن كثير عند ترجمته لزبيدة امرأة الخليفة هارون الرشيد, وما كانت عليه من النفقة, فرأيتها حقا تستحق الوقوف عندها والاستزاده من سيرتها الفضيلة وما قال عنها الحفاظ والمؤرخين كالوافي بالوفيات لابن الأثير والأعلام للزركلي.
فتلخص لي:


أنها زبيدة امرأة الرشيد وابنة عمه وهي ابنة جعفر أم العزيز
الملقبة زبيدة بنت جعفر بن المنصور العباسية الهاشمية القرشية,

كان لها من الجمال المال والخير والديانة والصدقة والبر شئ كثير.

وروى الخطيب أنها حجت فبلغت نفقتها في ستين يوما أربعة وخمسين ألف ألف درهم.

أسالت الماء عشرة أميال تخط الجبال وتجوب الصخر حتى غلغلته في الحل إلى الحرم,

إليها تنسب (عين زبيدة) في مكة: جلبت إليها الماء من أقصى وادي نعمان، شرقي مكة.

وعملت عقبة البستان فقال وكيلها: يلزمك نفقة كبيرة. فقالت: اعملها ولو كانت ضربة الفأس بدينار.

قال ابن جبير في كلامه على طريق الحج: (وهذه المصانع والبرك والآبار والمنازل التي من بغداد إلى مكة، هي آثار زبيدة ابنة جعفر، انتدبت لذلك مدة حياتها، فأبقت في هذا الطريق مرافق ومنافع تعم وفد الله تعالى كل سنة من لدن وفاتها إلى الآن، ولولا آثارها الكريمة في ذلك لما سلكت هذه الطريق).

كان لها مائة جارية كلهن يحفظن القرآن العظيم، غير من قرأ منه ما قدر له وغير من لم يقرأ، وكان يسمع لهن في القصر دوي كدوي النحل، وكان ورد كل واحدة عشر القرآن.

وقال عبد الله بن المبارك: رأيت زبيدة في المنام فقلت: ما فعل الله بك؟ فقالت: غفر لي في أول مُعَوَّل ضرب في طريق مكة .

~~~~~~~~~~~~~~~
... وقفة ...

قال الله عز وجل: (مَثَلُ الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنْبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنْبُلَةٍ مِائَةُ حَبَّةٍ
وَاللَّهُ يُضَاعِفُ لِمَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ (261)
الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ثُمَّ لا يُتْبِعُونَ مَا أَنْفَقُوا مَنّاً وَلا أَذىً لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ (262)) البقرة
وثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
(ما من يوم يصبح العباد فيه إلا ملكان ينزلان فيقول أحدهما اللهم أعط منفقا خلفا ويقول الآخر اللهم أعط ممسكا تلفا) رواه البخاري
.

زبيدة المرأة العظيمة التي سجل التاريخ مدة حياتها في الإنفاق والبر والصدقات

فأين شبيهات زبيدة اليوم؟؟؟


أختي المسلمة....
o انفقي ليبارك الله لك في مالك وينمى, ويقيك بإذن الله من المصائب والبلايا.
o أدي شكر الله بما أنعم عليك من المال بالإنفاق والصدقة.
o واسي الفقراء والمحتاجين, وسدي حاجة المعوزين بالصدقة.
o انفقي من أطيب مالك, وبنفس طيبة, تبتغين مرضاة ربك.


أسأل الله أن ينفع بها ’ وأن يجعلنا ممن يعمل بما يعلم, والله الهادي إلى سواء السبيل.

~~ دعــــواتـكم لي ~~
أختكم.... خـزانة الأدب

* أرجو عدم الحذف فقد كتبته بيدي ومن بحثي والله.
__________________
لو أن الـجنة وهي دار البــقاء أسســت على حـجر من الـظلمْ،
لأوشـك أن تخـرب !

آخر من قام بالتعديل صمود; بتاريخ 28-06-2011 الساعة 01:06 AM.
صمود غير متصل   الرد باقتباس